أخبار محليةاخترنا لكماقتصادالأخبار الرئيسيةغير مصنف

محافظ شبوة اليمنية يؤكد على ضرورة تشغيل منشأة “بلحاف” لتعزيز الاقتصاد الوطني

يمن مونيتور/ قسم الأخبار

أكد محافظ محافظة شبوة اليمنية، محمد صالح بن عديو، اليوم الأربعاء، على ضرورة إعادة تشغيل منشأة بلحاف لتصدير الغاز الطبيعي المسال وتعزيز ورفد الاقتصاد الوطني.

جاء ذلك، خلال لقاءين منفصلين مع السفيرين الأمريكي لدى اليمن كريستوفر هنزل، والفرنسي جان ماني سافا.

وحسب وكالة الأنباء اليمنية الرسمية، فإمن لقاءات محافظ شبوة تطرقت إلى جملة من القضايا وفي مقدمتها أهمية تعزيز وتطوير الشراكة في المجالات الاقتصادية والتنموية وخصوصاً النفط والغاز.

وأشار بن عديو إن للأصدقاء في الولايات المتحدة وفرنسا سجلا مهما في قطاع الغاز والنفط عبر الشركات التي عملت وتعمل في مجالات الاستكشاف والإنتاج والتصدير كشركتي هنت وتوتال.

وأكّد أن الحرب خلقت معاناة كبيرة ألقت بثقلها على المواطن وخلقت وضعاً إنسانياً صعباً وتدهوراً حاداً في الاقتصاد وتراجعاً لقيمة العملة الوطنية؛ وبات من الضرورة تطوير صناعة النفط والغاز لتكون رافداً للاقتصاد الوطني وداعما له.

وأوضح أن الحكومة والسلطة المحلية جاهزة للقيام بدورها في التعاون مع الشركاء إعادةئ تشغيل منشأة بلحاف، كما تطرق اللقاء لجملة من القضايا على الصعيد الوطني والإنساني، وقدم المحافظ في ختام اللقاء دعوة للسفراء لزيارة المحافظة والإطلاع على أوضاعها عن قرب.

ومنذ تدخلها في اليمن ضمن تحالف عسكري تقوده الرياض، حولت أبوظبي ننشأة بلحاف الغازية في محافظة “شبوة”، التي أنشئت كمشروع استراتيجي لتخزين الغاز الطبيعي المسال وتصديره، إلى سجن كبير ومعتقل يشهد ارتكاب أبشع أصناف التعذيب وانتهاك حقوق الإنسان.

وتحصل شركة الطاقة الفرنسية العريقة توتال، على 40٪ من واردات المنشأة، ومؤخراُ، وجه 51 نائباً فرنسياً اتهاماً للحكومة الفرنسية، بالتواطؤ على ما يجري في منطقة شبوة عموماً، ومنشأة بلحاف بصفة خاصة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق