أخبار محليةالأخبار الرئيسية

“المجلس الانتقالي” يجدد رفضه لقرارات الرئيس اليمني الأخيرة

يمن مونيتور/ قسم الأخبار

جدد المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم اماراتياً، اليوم الأحد، رفضه لقرارات الرئيس عبد ربه منصور هادي القاضية بتعيين نائب عام للبلاد ورئيس لمجلس الشورى، ومنع تنفيذها على الأرض.

وشدد المجلس في اجتماعه الدوري للهيئة الرئاسية، على ضرورة إلغاء القرارات الأحادية ووقف تكرار إصدارها أياً كان نوعها قبل التوافق عليها.

وحذر  المجلس، من أن “التفرد بإصدار مثل هذه القرارات ليس له هدف سوى افتعال المعوقات والدفع بالوضع نحو المواجهة لإفشال اتفاق الرياض الذي ترعاه السعودية”.

وقبل أسابيع، أصدر الرئيس هادي، قرارين بتعيين أحمد صالح الموساي نائبا عاما للبلاد خلفا لعلي الأعوش، وتعيين أحمد عبيد بن دغر رئيسا لمجلس الشورى، وفق ما نشرته وكالة الانباء اليمنية الرسمية.

ويعترض المجلس الانتقالي وحزبا “الناصري” و”الاشتراكي” على قرار تعيين بن دغر رئيسا لـ”الشورى”، ويطالبون هادي بالتراجع عنه، معتبرين أنه مخالف للدستور واتفاق الرياض لعدم التنسيق المسبق بشأنه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق