عربي ودولي

وزير الخارجية الأمريكي: إيران باتت “مقرا جديدا” لتنظيم القاعدة

يمن مونيتور/ (أ ف ب، رويترز)

أتهم وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو إيران بإيواء تنظيم القاعدة وبأنها باتت “مقرا جديدا” للتنظيم، لكن وزير الخارجية الإيراني ظريف سارع إلى وصف اتهام نظيره الأمريكي بأنها “خيالية”، وأتهم بومبيو بـ”ترويج الأكاذيب”.

وأكّد الوزير الأمريكي في كلمة قبل أسبوع من مغادرته منصبه، تقريرًا لصحيفة نيويورك تايمز ذكر أنّ الرجل الثاني في تنظيم القاعدة قُتل العام الماضي في طهران.

وقال بومبيو إن بلاده تفرض عقوبات على اثنين من قادة القاعدة المتمركزين في إيران وثلاثة من قادة كتائب التنظيم الكردية.

وسارع وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف إلى وصف على تويتر مزاعم بومبيو بعلاقة إيران بالقاعدة بأنها “خيالية”، وأتهم بومبيو في تغريدة على تويتر بـ”ترويج الأكاذيب”.

وقال ظريف لا أحد ينخدع (بما يقوله الوزير الأمريكي). كل إرهابيي 11 سبتمبر أتوا من الوجهات المفضلة (لبومبيو) في الشرق الأوسط. لا أحد من إيران”، في إشارة ضمنية إلى السعودية، حيث كان شكل السعوديون الغالبية بين 19 شخصا قالت الولايات المتحدة إنهم نفذوا هجمات عام 2001 في نيويورك وواشنطن.

وذكر الموقع الإلكتروني لوزارة الخزانة الأمريكية أن الولايات المتحدة فرضت اليوم الثلاثاء عقوبات خاصة بمكافحة الإرهاب على خمسة أشخاص ربطتهم بإيران ووصفت كلا منهم بأنه إرهابي عالمي مصنف بشكل خاص.

ويأتي ذلك في إطار هجوم لبومبيو في اللحظة الأخيرة على طهران قبل تسليم السلطة لإدارة الرئيس جو بايدن القادمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق