أخبار محليةالأخبار الرئيسية

ارتفاع غارات التحالف في اليمن خلال العام الماضي (13%) عن 2019م

يمن مونيتور/ قسم الأخبار:

قالت جماعة الحوثي المسلحة، يوم الاثنين، إن التحالف الذي تقوده السعودية في اليمن شن قرابة تسعة آلاف غارة جوية خلال العام الماضي (2020).

وقال يحيى سريع المتحدث باسم الجماعة إن التحالف شن (8888) غارة جوية بينها (8478) غارة شنها الطيران الحربي و(410) شنها الطيران المسيّر.

بارتفاع قدره (13.6%) عن عام 2019 حيث بلغت عدد غارات التحالف –حسب ما أعلنه الحوثيون- أكثر من (6534) غارة جوية.

وزعم الحوثيون إطلاق 253 صاروخا باليستيا وتنفيذ 5613 عملية بالطائرات المسيّرة استهدفت الأراضي السعودية والمناطق الخاضعة لسيطرة الحكومة الشرعية. بينها (178) صاروخ باليستي على مناطق الحكومة الشرعية و(75) على الأراضي السعودية.  5166 عملية استطلاعية بطائرات مسيرة. أما العمليات الهجومية بالطائرات المسيرة فبلغت (267) عملية هجومية استهدفت السعودية و (180) عملية استهدفت مناطق الحكومة الشرعية.

ولم يتم التأكد من الأرقام التي ذكرتها جماعة الحوثي من مصدر مستقل. ولم يعلق التحالف الذي تقوده السعودية عليها.

وتوعد “سريع” المملكة العربية السعودية بشن هجمات على مواقع حساسة. وقال إن: هناك “10 أهداف حيوية وحساسة في عمق السعودية ضمن بنك الأهداف قد تتعرض للاستهداف في أي لحظة”.

وتصاعدت الحرب في اليمن منذ عام 2014، عندما سيطر الحوثيون على صنعاء ومعظم محافظات البلاد ما أجبر الرئيس عبد ربه منصور هادي وحكومته، المعترف بها دوليا، على الفرار من العاصمة صنعاء. وفي مارس/أذار2015 تشكل التحالف بقيادة السعودية لدعم الحكومة الشرعية ومنذ ذلك الوقت ينفذ غارات جوية ضد الحوثيين في أكثر من جبهة.

ويشن التحالف غارات جوية بشكل مستمر على مناطق سيطرة الحوثيين، ويطلق الحوثيون في المقابل صواريخ على المملكة العربية السعودية.

وتشير تقديرات الأمم المتحدة إلى مقتل 233 ألف يمني خلال سنوات الحرب. كما تسبب القتال الدائر في البلاد بأسوأ أزمة إنسانية في العالم إذ يحتاج نحو 24 مليون شخص إلى المساعدة الإنسانية أو الحماية، بما في ذلك 10 ملايين شخص يعتمدون على المساعدات الغذائية للبقاء على قيد الحياة.

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق