أخبار محليةاقتصاد

جماعة الحوثي تعلن انفراجه في أزمة الوقود وانتهاء طوابير الانتظار في مناطق سيطرتها

يمن مونيتور/ قسم الأخبار

أعلنت جماعة الحوثي المسلحة، اليوم الأربعاء، انفراجه في أزمة البترول وانتهاء طوابير الانتظار أمام محطات التعبئة، في المناطق الخاضعة لسيطرتها.

وقالت شركة النفط اليمنية بصنعاء الواقعة تحت سيطرة الحوثيين في بيان لها، إن المقطورات الخاصة بتحميل مادة البنزين في طريقها إلى العاصمة صنعاء وعدد من المحافظات اليمنية وبإمكان المواطنين التزود بالوقود بحجم لا محدود من المادة – غير مقيدة بـ 30 لتر لكل مستهلك.

ودعا المدير العام التنفيذي للشركة “عمار الأضرعي” المواطنين لعدم مواصلة ركن مركباتهم أمام محطات التعبئة، ما يتسبب بتضييق وازدحام الطرقات والشوارع الرئيسية.

وأفاد أن الشركة اعتمدت على جميع محطات التعبئة الالتزام بأسعار البيع للجالون سعة 20 لتر بمبلغ (5900 ريال)، فيما يصل سعر الجالون السولار (6900 ريال) الدولار = 608 للدولار الواحد.

وكان المجلس الاقتصادي الأعلى (حكومي) قد أعلن الثلاثاء، حرص الحكومة على تدفق الوقود إلى ميناء الحديدة ومناطق سيطرة الحوثيين، وتجنب التسبب في مزيد من التعقيد للوضع الإنساني بسبب شحة الوقود.

ودعا المجلس في بيان له، المجتمع الدولي، والمبعوث الأممي، للقيام بدورهم وواجبهم بتحميل الحوثيين مسؤولية تعقد الوضع الإنساني بسبب مخالفاتهم ونقضهم للاتفاق الذي تم مع مبعوث الأمم المتحدة، وإجراءاتهم التصعيدية المستمرة للتسبب في أزمات الوقود تارة، وخلقها دون مبرر تارة أخرى.

واتهم المجلس الحوثيون بتعزيز نشاطهم في السوق السوداء واستغلال حاجات ومعاناة المواطنين تجاريا، وتعريضهم حياة المدنيين للخطر بتخزين الوقود في المباني والأحياء السكنية، وإعاقتهم الاستفادة من التسهيلات التي قدمتها الحكومة لتوفير الوقود، وصرف رواتب المدنيين، وإعاقة جهود العمل الإنساني الذي يقوم به المبعوث الدولي في هذين الموضوعين.

وشدد البيان، ضرورة اتخاذ المجتمع الدولي، ما يلزم لإيقاف تلك الإجراءات التصعيدية من قِبل الحوثيين، والحد من استغلالهم اللا إنساني والغير أخلاقي للمتطلبات الأساسية للحياة ومعاناة المواطنين، لتحقيق مكاسب دبلوماسية أو مالية لتمويل نشاطهم الإرهابي ضد الحكومة ودول المنطقة والعالم.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق