أخبار محليةالأخبار الرئيسية

مقتل قائد عسكري يمني بارز بنيران الحوثيين شمالي البلاد

يمن مونيتور/ قسم الأخبار

قتل قائد عسكري يمني بارز، اليوم السبت، بنيران مسلحي الحوثي في المعارك الدائرة شمالي البلاد.

وقال متحدث المنطقة العسكرية السادسة التابعة للجيش اليمني ربيع القرشي، “، إن “العميد عبدالعزيز حنكل قائد اللواء (110) مشاة قتل خلال المعارك مع الحوثيين شمالي البلاد”.

وأشار القرشي في تغريدة على حسابه “بتويتر، إلى أن حنكل “قتل في معركة استعادة الجمهورية”، دون أن يورد تفاصيل أخرى حول حادثة مقتله وتوقيتها.

لليوم الخامس، تواصل قوات الجيش اليمني مسنودة بالمقاومة الشعبية وطيران تحالف دعم الشرعية تقدمها في مختلف جبهات القتال بمحافظة الجوف الحدودية مع السعودية.

والجمعة، قال الجيش اليمني، إن قواته حققت تقدماً جديداً شرق منطقة المرازيق خلال معارك عنيفة، وسط انهيار واسع وخسائر كبيرة في صفوف الحوثيين.

وأضاف بأن المعارك أسفرت عن خسائر بشرية ومادية في صفوف الحوثيين وأن مجاميع حوثية تركت مواقعها ولاذت بالفرار باتجاه اللبنات ومدينة الحزم مخلفة جثث قتلاها وأسلحتها.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية الرسمية، عن مصدر عسكري قوله، إن “الجيش الوطني حرر جميع المواقع بجبهة النضود بالكامل بعد هجوم عسكري شنه على المليشيات الحوثية المدعومة إيرانيا”، مشيراً الى ان المعارك انتقلت من النضود بالريان الى منطقة بئر المرازيق.

وخلال المعارك بمحافظة الجوف (شمال)، قتل نحو 120 مسلحا حوثيا، وأُصيب نحو 150 آخرين، كما أُلقي القبض على عشرات العناصر الحوثية، حسب ذات المصدر.

ومنذ أسابيع يعلن الجيش اليمني تحقيق تقدمات ميدانية واستعادة مناطق من يد الحوثيين بمحافظة الجوف، وتطوق قوات الجيش اليمني مدينة الحزم عاصمة المحافظة من ثلاثة اتجاهات”.

ومطلع مارس/آذار الماضي سيطر الحوثيون على مدينة الحزم ومعظم مديريات المحافظة بعد قتال عنيف مع الجيش اليمني.

ويحاول الحوثيون استخدام وجودهم في محافظة الجوف والتقدم الذي أحرزوه مطلع العام في الضغط على مدينة مأرب حيث يلقون مقاومة قوية في “صرواح” جنوب غرب المدينة، وفي “ماهلية” و”رحبة” جنوب المدينة التي يعيش فيها قرابة ثلاثة ملايين نسمة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق