أخبار محلية

غريفيث: التصعيد في الحديدة يتعارض مع روح المفاوضات القادمة

يمن مونيتور/خاص

قال المبعوث الأممي إلى اليمن “مارتن غريفيث”، اليوم الخميس، إنه يتابع بقلق بالغ التصعيد العسكري الأخير بمحافظة الحديدة غربي البلاد.

وأفاد في بيان لها ان التقارير الواردة من المحافظة تشير إلى وقوع عدد من الضحايا المدنيين بمن فيهم نساء وأطفال.

واكد ان التصعيد العسكري لا يمثِّل انتهاكاً لاتفاقية وقف إطلاق النَّار في الحديدة فحسب بل يتعارض مع روح المفاوضات القائمة التي ترعاها الأمم المتحدة للتوصّل إلى وقف لإطلاق النَّار في كافة أنحاء اليمن وتدابير إنسانية واقتصادية واستئناف العملية السياسية.”

وأضاف: أعمل مع جميع الأطراف، وأناشدهم لوقف القتال مباشرةً واحترام التزاماتهم في اتفاق إستكهولم والتفاعل مع آليات التنفيذ المشتركة لبعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحديدة”.

وكانت الحكومة اليمنية قد حذرت في تصريحات سابقة من فشل اتفاق الحديدة، جراء تصعيد الحوثيين المستمر في المدينة ولوحت باستئناف المعارك حتى تحرير المحافظة بأكملها.

 

 

 

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق