رياضة

هزيمة مذلة لمانشستر يونايتد 6-1 على أرضه أمام توتنهام بقيادة مورينيو

(رويترز)

عادل مانشستر يونايتد أقسى خسارة له في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بهزيمته 6-1 على أرضه أمام توتنهام هوتسبير يوم الأحد.

وسجل كل من سون هيونج-مين وهاري كين هدفين للضيوف، بينما استكمل مانشستر يونايتد المباراة بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 28 بعد طرد أنطوني مارسيال ليحتفل جوزيه مورينيو بانتصار مذهل في عودته للنادي الذي أقاله قبل 22 شهرا.

وتقدم فريق المدرب أولي جونار سولشار بعد دقيقتين من البداية بركلة جزاء لبرونو فرنانديز، لكن توتنهام رد سريعا مستغلا بعض الأخطاء الدفاعية الكارثية ليونايتد، حيث أدرك تانجاي ندومبلي التعادل وبعدها أضاف سون الهدف الثاني.

وأشهر الحكم البطاقة الحمراء لمارسيال بعد تدخل مع إيريك لاميلا عند الراية الركنية وبعدها جعل كين النتيجة 3-1 للضيوف.

وأضاف سون هدفه الشخصي الثاني بعدها بوقت قصير وقبل الاستراحة ليتلقى يونايتد أربعة أهداف في الشوط الأول لأول مرة منذ عام 1957 وكان أمام توتنهام أيضا.

وأضاف سيرج أورييه الهدف الخامس في الدقيقة 51 قبل أن يكمل كين السداسية من ركلة جزاء.

وخسر يونايتد 6-1 أيضا أمام مانشستر سيتي في أكتوبر/ تشرين الأول 2011.

وبهذا، حقق توتنهام فوزه الأكبر عبر التاريخ على حساب “الشياطين الحمر”، رافعًا رصيده للنقطة 7 في المركز الخامس، فيما تجمد رصيد مانشستر يونايتد عند 3 نقاط في المركز السادس عشر. –

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق