فنون

بـ”6 أفلام قصيرة”.. أيام قرطاج السينمائية استعدادات لافتتاح خارج المألوف

يمن مونيتور/ قسم الأخبار:

لأنها دورة استثنائية في وضع استثنائي لن يكون فيلم افتتاح الدورة 31 لأيام قرطاج السينمائية ليلة السبت 07 نوفمبر/تشرين الثاني 2020 عاديا.

وأعلنت، مساء أمس الخميس، الهيئة المديرة للدورة الـ31 لمهرجان “أيام قرطاج السينمائية” (7 و14 نوفمبر/تشرين الثاني 2020) أنها اختارت افتتاح الفعالية السينمائية بستة أفلام وليس بفيلم روائي طويل كما جرت العادة. واللافت كذلك أن هذه الأعمال الستة كلّها مستوحاة من أفلام طويلة سبق وشاركت فى الدورات السابقة للمهرجان ونالت إحدى جوائزه.

وقد أرادت الهيئة، عبر هذه العروض، تكريم الأفلام الطويلة ومنح فرصة للمخرجين الشباب للتعبير عن أكثر الأعمال التي أثرت فيهم.

وهذه الأفلام الستة التى ستفتتح المهرجان هي:

1. “المصباح المظلم في بلاد الطررني” للمخرج “طارق الخلادي، وهو اقتباس حرّ عن “في بلاد الطررني” (1973). الفيلم الأصلي مؤلّف من ثلاثية هي: “المصباح المظلم”، و”الزيارة”، و”نزهة رائقة”، للمخرجين حمودة بن حليمة والهادي بن خليفة وفريد بوغدير.

2. le temps qui passe(الوقت الذى يمرّ) للمخرجة سنية الشامخي المستوحى من فيلم “شمس الضباع” (1976) للمخرج رضا الباهي.

3. “سوداء 2” للمخرج الحبيب المستيري، وهو مستوحى من فيلم (1966) la noire de… للمخرج الكونغولي السنغالي عصمان صمبان الحائز على أول تانيت ذهبي في أيام قرطاج السينمائية.

4. “السابع” للمخرج علاء الدين بوطالب، وهو إعادة صياغة لفيلم “العرس” (1978) لفرقة المسرح الجديد (أمحمد إدريس، وفاضل الجعابي، وفاضل الجزيري، وجليلة بكار).

5. “على عتبات السيدة” للمخرج فوزي الشلي”، وينطلق من فيلم “السيدة” (1996)، والطريف أن بطولة الشريط القصير ستكون لمخرج الفيلم الأصلي محمد الزرن مع واحد من أبطاله الأصليين هشام رستم.

6. “ماندا” للمخرج هيفل بن يوسف، وهو مستوحى من فيلم Mandabi (Le Mandat) للمخرج السنغالي عثمان سمبين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق