أخبار محليةالأخبار الرئيسية

العثور على جثة الطفلة “ثريا” آخر أفراد العائلة المنكوبة في سيول “إب” وسط اليمن

يمن مونتيور/ إب / خاص

تمكن مواطنون متطوعون، في محافظة إب وسط اليمن، اليوم الأربعاء، من العثور على جثة الطفلة ثريا جزيلان أحمد الحاشدي (14 سنة) بعد تحو 10 أيام على غرقها إلى جانب أسرتها في حادثة أثارت غضب واسع على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال سكان، إن عد من المتطوعين عثورا على جثة ثريا في منطقة أحوال دار الشرف بمدينة إب بعد أكثر من محاولة بحث عن جثتها.

وبالعثور على جثة الطفلة ثريا تكون عملية البحث انتهت للعائلة المنكوبة التي راح ضحيتها كل من “كفاء محمد عبده الشرماني، محمد فواز محمد الشرماني، لطف الله فواز محمد الشرماني، وعبدالرحمن وعاصم وثريا جزيلان أحمد الحاشدي”.

وتداول ناشطون على شبكات التواصل قبل أيام مقطع فيديو سيارة تحمل ستة أفراد من عائلة واحدة بينهم نساء وأطفال أثناء محاولة (رب الأسرة) المرور من عبور طريق ممتلئ بالسيول أمام استاد المدينة الرياضي.

ولاقت الحادثة استهجاناً شعبياً واسعاً بعد أن ظهر الطفل يستنجد والسكان يصورون الحادثة. كما دعا ناشطون إلى محاسبة المسؤولين عن تدمير الطرق والجسور، وطالبوا المواطنين بعدم عبور الأودية وقت الأمطار.

أخبار متعلقة

الحوثيون يعتقلون السائق والناجي الوحيد من أسرته إثر انجراف سيارته في إب

العثور على جثث عائلة غرقت سيارتها بسبب السيول في “إب” وسط اليمن

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق