الأخبار الرئيسية

مستشار للرئيس اليمني يحذر من التحشيد للحرب في أبين جنوبي البلاد

يمن مونيتور/ متابعات خاصة

حذر المستشار السياسي في الرئاسة اليمنية أحمد عبيد بن دغر، اليوم الجمعة، من التحشيد العسكري للحرب حرب بين القوات الحكومية وقوات المجلس الانتقالي المدعوم إماراتيا جنوبي البلاد.

وقال “بن دغر” وهوا لذي شغل منصب رئيس الوزراء اليمني السابق في تغريدة على تويتر إنه “‏الاستعدادات للحرب في أبين لن تخلق حلاً، ولن ينتصر في هذه الحرب طرف”.

وأضاف قائلا “سوف نُهزم جميعنا، وبدلاً من الهزيمة دعونا ننتصر بالسلام”.

وأكد على ضرورة علاج الخلافات بشكل سلمي بعيدا عن الحرب؛ مشددا “علينا أن نحمل أنفسنا على تنفيذ ما اتفقنا عليه فقط، (إشارة إلى اتفاق الرياض).

والثلاثاء، الماضي أعلن المجلس الانتقالي الجنوبي تعليق المشاركة في مشاوراته مع الحكومة اليمنية من أجل تنفيذ اتفاق الرياض؛ فيما شددت الحكومة على ضرورة تنفيذ الاتفاق دون إعاقة أو تعطيل.

وتشهد محافظة أبين، منذ 12 مايو/ أيار الماضي، قتالا عنيفا، على خلفية محاولات الجيش اليمني التوغل في مدينة زنجبار، واستعادتها من يد “الانتقالي”.

وفي 28 يوليو/ تموز المنصرم، أعلن التحالف اتفاقا بين الحكومة والمجلس الانتقالي بشأن تسريع تنفيذ اتفاق الرياض، تتضمن تخلي المجلس الانتقالي عن الإدارة الذاتية، وتشكيل حكومة كفاءات مناصفة بين الجنوب والشمال، ووقف إطلاق النار بين الجانبين.

لن تخلق الاستعدادات للحرب في أبين حلاً، فوالله أن مقولة عوض الحامد تبقى خالدة "لا المهزوم يفنى، لا وليس المنتصر ضامن…

Geplaatst door ‎د. احمد عبيد بن دغر Ahmed Bin Daghar‎ op Vrijdag 28 augustus 2020

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق