أخبار محليةفكر وثقافة

سفير اليمن لدى اليونسكو: الأمطار خلفت أضرار بالغة في العشرات من المباني الأثرية بحضرموت

يمن مونيتور/متابعة خاصة

قال سفير اليمن لدى منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم “محمد جميح”، إن بلاده خاطبت اليونسكو مؤخراً حول أثر الأمطار على عدد من مواقع التراث العالمي في اليمن.

وأفاد “جميح” في تغريدة بصفحته على موقع التدوين المصغر “تويتر”، أن أكثر من ٢٠٠ مبنى أثري تضرروا في شبام حضرموت الموضوعة على لائحة اليونسكو للتراث العالمي، بسبب الأمطار.

وشدد على أهمية أن تقوم اليونسكو باستجابة عاجلة لأن الوضع خطير.

والأسبوع الماضي قالت منظمة اليونسكو إن موقعين من مواقع التراث العالمي، هما مدينتي شبام وزبيد، تأثرا بمستويات من الضرر أقل من المستويات المرصودة في مدينة صنعاء القديمة.

وأشارت إلى أنها بدأت “بعمليات الترميم في المدينتين والإصلاحات الطارئة للمنازل وأسوار المدينة والمناطق العامة. بالإضافة إلى استمرارية إعادة تقييم الاحتياجات حسب الأحداث الأخيرة لضمان الاستجابة المناسبة بالتعاون شركائها المحليين”.

الجدير بالذكر، أن المرحلة الأولى من إعادة تأهيل مدينة شبام التاريخية دُشنت في 23 يونيو الماضي، ضمن مشروع تبلغ تكلفته 509 آلاف دولار، بتمويل من الإتحاد الأوروبي عبر منظمة اليونسكو والصندوق الاجتماعي للتنمية، وإشراف فرع الهيئة العامة للمحافظة على المدن التاريخية.

ويتضمن المشروع “إعادة تأهيل 40 من المنازل المتضررة والتدخل العاجل للبنية التحتيةـ وترميم الأجزاء المتضررة من سور المدينة، وإزالة جزء من الأشجار حول المدينة”.

 

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق