أخبار محليةالأخبار الرئيسية

مستشار للرئيس اليمني يطالب بوقف “المال الخارجي” الذي يغذي الصراع

يمن مونيتور/ متابعات خاصة

طالب مسؤول في الرئاسة اليمنية، اليوم الخميس، بوقف الدعم الخارجي الذي يغذي الصراعات في البلاد.

وقال مستشار الرئيس اليمني أحمد عبيد بن دغر، في منشور على (فيسبوك): “يجب أن يتوقف المال المتعدد المصادر القادم من الخارج عن تغذية الصراعات في بلدنا.. يجب أن يتوقف استغلال الفقر لدى الناس، والضعف في الدولة”.

ودعا بن دغر إلى عدم “شحن الشباب بعبارات الكراهية والبغضاء، فهذا النوع من التحريض غير الواعي مدمر لوحدة المجتمع وللسلم الاجتماعي”.

وتابع: “مشروع الدولة الاتحادية هو مشروع الرئيس وأحزاب وطنية عديدة، والإئتلاف منها، ومشروع الجنوب العربي هو مشروع الانتقالي، وأنصاره وحلفائه، وصراع المشاريع لا ينبغي له أن يذهب إلى ماهو أبعد من ذلك”.

ورأى مستشار الرئيس اليمني أن الإقصاء ثقافة وسلوك من الماضي، وقد أقصى البعض زملاءهم في النضال، فجاء من يقصيهم”.

وتابع: ” إن كانت فعالية سيئون مع اليمن الاتحادي فلا ينبغي أن يرفع فيها سوى علم الجمهورية اليمنية (علم الدولة الاتحادية) وصور الرئيس فقط. وللإنتقالي أن يفعل غير ذلك”.

وجاء حديث بن دغر، عقب استعدادات ائتلاف الوطني الجنوبي في محافظة (مؤيد للحكومة ومناهض للمجلس الانتقالي)، لتنظيم الفعالية الجماهيرية في مدينة سيئون دعماً للرئيس هادي وشرعيته ورفضاً لمشاريع التقسيم التي تمولها أبوظبي عبر المجلس الانتقالي الجنوبي.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق