أخبار محليةصحافة

أبرز ما تناولته الصحف الخليجية في الشأن اليمني

يمن مونيتور/وحدة الرصد/خاص

أبرزت الصحف الخليجية، اليوم الثلاثاء، العديد من القضايا في الشأن اليمني، على كافة الأصعدة السياسية والعسكرية والإنسانية وغيرها.

وتحت عنوان” سخرية يمنية من منح إيران «جائزة حقوقية» للحوثي” قالت صحيفة (الشرق الأوسط) إن منح النظام الإيراني جائزة مزعومة في مجال حقوق الإنسان لزعيم الجماعة الحوثية عبد الملك الحوثي آثار سخرية في الشارع اليمني، وعدها سياسيون وناشطون محاولة من قبل طهران لتبييض جرائم الحوثي المروعة ضد اليمنيين.

وأشار سياسيون يمنيون إلى أن الواقعة «أكدت تبعية الجماعة للنظام الإيراني، وأن الحوثي ليس سوى ذراع من أذرع طهران في المنطقة».

ونقلت الصحيفة، عن المتحدث باسم وزارة حقوق الإنسان في اليمن وليد الآبارة قوله إن «لحقوق الإنسان وثيقة واحدة تم إقرارها من جميع دول العالم، وهي الإطار المرجعي الملزم لجميع الاتفاقيات الدولية والمعاهدات المعنية بحقوق الإنسان».

وأضاف أن «الجائزة الإيرانية المزعومة عن حقوق الإنسان أنشأها نظام الملالي في طهران خصيصاً للتحايل على التزاماته تجاه حقوق الإنسان، ولتبييض سجله الشائن في قمع الحريات وانتهاكات حقوق الإنسان في بلاده وفي البلدان التي ينشط فيها ميليشاوياً وطائفياً كاليمن والعراق وسوريا ولبنان، وبالتالي فإن تكريماً كهذا لا معنى له، وإنما يبرز كحدث عرضي مشاغب يفتقد للذكاء وإلا لما خرجت تلك المسرحية الهزيلة للعلن».

ورأى الأبارة أن «النظام الإيراني المحاصر اقتصاديا لم يعد يملك ما يقدمه لعملائه سوى تقنيات الصواريخ والدعم المعنوي، مقابل استخدامهم ضمن أجندته الدموية لمصلحة أهدافه التوسعية».

ووصف الخطوة الإيرانية الشكلية لتكريم الحوثي بأنها «تندرج ضمن الدعم المعنوي لعملائها الحوثيين، وفي سياق محاولة التعريف بشخص المجرم عبد الملك الحوثي في الداخل الإيراني وخلق تضامن معه هو وجماعته ينفس عن النظام من الغضب الشعبي المتصاعد جراء الأوضاع الاقتصادية المتردية».

من جهتها، اهتمت صحيفة “البيان” الإماراتية، بإدانة الحكومة الإماراتية، محاولات الحوثيين، استهداف مناطق مدنية في السعودية، من خلال إطلاق صاروخ باليستي باتجاه المنطقة الجنوبية، تمكنت قوات التحالف من اعتراضه وتدميره.

وجددت الإمارات في بيان صادر عن وزارة الخارجية والتعاون الدولي، تضامنها الكامل مع السعودية إزاء تلك الهجمات ضد المدنيين، والوقوف معها في صف واحد ضد كل تهديد يطال أمنها واستقرارها، ودعمها في كل ما تتخذه من إجراءات لحفظ أمنها وسلامة مواطنيها والمقيمين على أراضيها.

وأكد البيان أن أمن الإمارات وأمن السعودية كل لا يتجزأ، وأن أي تهديد أو خطر يواجه المملكة تعتبره الدولة تهديداً لمنظومة الأمن والاستقرار فيها.

وأشار البيان إلى أن استمرار تلك الهجمات، يوضح طبيعة الخطر الذي يواجه المنطقة من الانقلاب الحوثي، ودليل جديد على سعي تلك الميليشيات إلى تقويض الأمن والاستقرار في المنطقة.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق