أخبار محليةحقوق وحريات

رابطة حقوقية تطالب بضغط أممي للإفراج عن 305 مختطفاً في تعز اليمنية

يمن مونيتور/ متابعات خاصة

طالبت رابطة حقوقية الأمم المتحدة ومبعوثها إلى اليمن، بالضغط على جماعة الحوثي للإفراج عن أكثر من 300 مختطفاً من أبناء محافظة تعز.

جاء ذلك، في الوقفة الاحتجاجية التي نفذتها أمهات المختطفين، اليوم الأربعاء أمام مبنى المحافظة.

وقالت الرابطة في بيان الوقفة، إن “305” مختطفاً من أبناء تعز لايزالون يقبعون خلف قضبان سجون جماعة الحوثي، من بينهم “31” مختطفاً يعانون من الأمراض دون تلقيهم العلاج اللازم الذي ينقذ حياتهم.

وأكّدت أن المختطفين لم يتلقوا الرعاية الصحية اللازمة لتجنب الإصابة بالفيروس أو انتشاره بين بقية المختطفين، رغم وجود اشتباه لإصابة مختطفين بالوباء في سجن الصالح بمدينة تعز.

وتابعت: ” تأتي الأعياد وتمر المناسبات السعيدة وأمهات وأبناء وزوجات المختطفين والمخفيين قسراً يفتقدون للفرحة والسعادة في ظل اختطاف وإخفاء ذويهم في السجون دون مسوغ قانوني أو أخلاقي”.

وشدّد بيان الوقفة على ضرورة إطلاق سراح جميع المختطفين والمخفيين قسراً من سجون جماعة الحوثي دون قيد أو شرط، وحمّل الحوثيين حياة وسلامة المختطفين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق