أخبار محليةالأخبار الرئيسية

ثلاث منظمات للأمم المتحدة: أزمات اليمن قد تفقد 1.2 مليون غذائهم

يمن مونيتور/ صنعاء/ وكالات:

حذّرت منظمات تابعة للأمم المتحدة، يوم الأربعاء، من أنّ أزمات اليمن الغارق بالحرب تهدّد بزيادة أعداد الذين يعانون من مستويات عالية من انعدام الأمن الغذائي بنحو 1,2 مليون شخص خلال ستة أشهر.

وقال برنامج الأغذية العالمي ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة ومنظمة الأغذية والزراعة في بيان مشترك إن “الصدمات الاقتصادية والصراع والفيضانات والجراد والآن وباء كورونا (كوفيد-19) يثيرون عاصفة يمكن أن تطيح بالمكاسب التي تحقّقت على صعيد الأمن الغذائي”.

وقبل 18 شهراً تجاوز اليمن خطر المجاعة عندما أعلنت عدد من المنظمات أناها تلقت معونات ومبالغ ضُخت في المساعدات. لكن تفشي فيروس كورونا مؤخراً قلص المساعدات ليعيد اليمن إلى شبه المجاعة. وفي يونيو/حزيران الماضي جمعت الأمم المتحدة حوالى نصف المبلغ المطلوب لمساعدة اليمن والبالغ 2,41 مليار دولار في مؤتمر للمانحين.

وذكرت المنظمات أنّ تحليلا للأوضاع في 133 منطقة في جنوب اليمن أظهر “زيادة مقلقة” للأشخاص الذين يواجهون مستويات عالية من انعدام الأمن الغذائي الحاد.

ويبلغ العدد الاجمالي للذين يواجهون خطر انعدام الأمن الغذائي في اليمن نحو عشرة ملايين بحسب برنامج الاغذية العالمي.

وتوقّعت المنظمات أن “يرتفع عدد الأشخاص الذين يواجهون مستويات عالية من انعدام الأمن الغذائي الحاد من 2 مليون إلى 3,2 مليون في الأشهر الستة المقبلة” في جنوب اليمن، على أن تصدر نتائج تحليل آخر في مناطق الشمال في وقت لاحق من العام الحالي.

ويشهد اليمن منذ سنوات أسوأ أزمة إنسانية في العالم حسبما تقول الامم المتحدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق