أخبار محليةغير مصنف

مجلس الأمن قلق من إجراءات الانتقالي إعلان “الإدارة الذاتية” جنوبي اليمن

مجلس الأن أكد التزامه بوحدة اليمن ودعا إلى التعجيل بتنفيذ اتفاق الرياض يمن موينترو/ متابعات خاصة
أعرب مجلس الأمن الدولي، اليوم الأربعاء، عن قلقه الشديد إزاء إعلان “المجلس الانتقالي الجنوبي الإدارة الذاتية جنوبي اليمن.
وقال المجلس في بيان له، إن تصرفات المجلس الانتقالي المدعوم إماراتيا قد تشتت جهود المبعوث الأممي مارتن غريفيث بشأن وقف إطلاق النار.
وأكد المجلس التزامه بوحدة اليمن وسيادته واستقلاله وسلامة أراضيه، داعياً إلى التعجيل بتنفيذ اتفاق الرياض، الموقع بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي.
على الصعيد، دعا المجلس جماعة الحوثيين إلى الانضمام إلى الحكومة اليمنية ووقف الأعمال العدائية المستمرة لمواجهة كورونا.
وحث الطرفين على تعزيز مشاركتهما للتوصل إلى اتفاق بشأن مقترحات غريفيث حول وقف النار وتوحيد الجهود لمواجهة خطر كورونا.
ورحب بإعلان تحالف دعم الشرعية تمديده وقف إطلاق النار من جانب واحد دعما لعملية السلام في اليمن، وحث الحوثيين على الرد الفوري على تلك الهدنة من أجل وقف الأعمال العدائية.
وفي وقت سابق، أعلنت الحكومة اليمنية، تسجيل عن 5 حالات إصابة مؤكدة بفيروس كورونا في عدن، بعد يومين من إعلانها شفاء الحالة الوحيدة التي سبق الإعلان عنها.
وأعلن المجلس الانتقالي المدعوم من الإمارات، السبت، حالة الطوارئ العامة، وتدشين ما سماها “الإدارة الذاتية للجنوب”، لكن الإعلان قوبل برفض 6 محافظات يمنية جنوبية من أصل 8، هذا الإعلان، فضلاً عن ردود فعل دولية أبرزها الأمم المتحدة وبريطانيا وأمريكا والسعودية.
 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق