أخبار محليةغير مصنف

15 مليون دولار مكافأة أمريكية لمعلومات عن شبكات التهريب الإيرانية المرتبطة باليمن

  أعلنت الخارجية الأمريكية عن مكافأة تصل إلى 15 مليون دولار لمن يقدم معلومات تؤدي لتفكيك “شبكات التهريب والتمويل الإيرانية” في اليمن.

يمن مونيتور/ صنعاء/ خاص:
  أعلنت الخارجية الأمريكية عن مكافأة تصل إلى 15 مليون دولار لمن يقدم معلومات تؤدي لتفكيك “شبكات التهريب والتمويل الإيرانية” في اليمن.
وقال برنامج “مكافآت من اجل العدالة” التابع لوزارة الخارجية الأمريكية عبر صفحته الرسمية في تويتر، اليوم الخميس، مخاطبة اليمنيين: يتربص تنظيم الحرس الثوري الإيراني بموانئ بلادكم. فتعرض الحكومة الأمريكية مكافأة تصل إلى ١٥ مليون دولار لمن يقدم معلومات تؤدي إلى تفكيك شبكات التهريب والتمويل التابعة لهذا التنظيم.
في 15ابريل/نيسان2019، صنفت وزارة الخارجية الأمريكية الحرس الثوري الإسلامي الإيراني كمنظمة إرهابية أجنبية، وفي عام 2017، صنفت وزارة الخزانة الأمريكية الحرس الثوري الإسلامي الإيراني باعتباره إرهابيًا عالميًا.
والعام الماضي عرضت الولايات المتحدة مكافأة 15 مليون دولار لمن يدلي بمعلومات توصل إلى “عبدالرضا شهلاي” المتهم بارتكاب جرائم إرهابية، منها تهريب أسلحة متطورة إلى الحوثيين في اليمن. وقالت إن “شهلاي” موجودٌ في اليمن. وحاولت اغتياله بطائرة دون طيار مطلع العام الجاري.
ولم يصدر تعليق من إيران أو الحوثيين في اليمن عن “المكافأة الأمريكية”.
وسبق أن اتهمت الولايات المتحدة ودول خليجية والأمم المتحدة، جمهورية إيران بتزويد الحوثيين بالأسلحة والصواريخ الباليستية.
 
 
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق