اقتصادغير مصنف

الحكومة اليمنية تعتزم اتخاذ حزمة تدابير اقتصادية لمواجهة كورونا

رئيس الوزراء اليمني أكد عدم تسجيل أي إصابة بكورونا في بلاده  يمن مونيتور/ متابعات خاصة
أعلنت الحكومة اليمنية، الخميس، عزمها، إجراء حزمة تدابير اقتصادية، لمواجهة خطر تفشي وباء كورونا.
وقال رئيس الوزراء اليمني معين عبدالملك في خطاب تلفزيوني، إن “الحكومة ستقوم بجملة من التدابير التي تعزز حماية الاقتصاد الوطني بمختلف قطاعاته وتحمي المواطنين في أقواتهم”.
ولفت إلى أن حكومته، “تدرس الوضع الاقتصادي إجمالاً وعبر نقاش مستمر للمجموعة الاقتصادية لرفع مقترحات لمجلس الوزراء للتعامل مع تحديات الوضع القادم وللتشاور مع رئيس الجمهورية حول أي تدابير استثنائية”.
وأوضح أن الإجراءات التي اتخذتها الحكومة الأسبوع الماضي، كانت ضرورية للوقاية وحماية المواطنين، ومنها إغلاق المنافذ البرية والبحرية والجوية بصورة مؤقتة إلى حين استكمال الاستعدادات الأخيرة اللازمة في هذه المنافذ للفحص ومراكز الحجر الصحي وغيرها.
ونفى تسجيل أي حالة إصابة بوباء كورونا حتى الآن، مجدداً ترحيبه بدعوة الأمين العام للأمم المتحدة بوقف إطلاق النار وخفض التصعيد من أجل توحيد الجهود لمواجهة خطر تفشي وباء كورونا.
وقال في هذا الشأن: “علينا أن ندرك أنه لا مجال لتسييس هذه الأزمة أو استغلالها، فهذا الوباء قد تجاوز الحدود ولن يميز بين مكون أو آخر إن وصل إلى اليمن لا قدر الله”.
 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق