غير مصنف

خسائر فادحة في الأرواح والممتلكات جراء سيول الأمطار في عدن

في حصيلة أولية: وفاة شخصين وإصابة وفقدان آخرين يمن مونيتور/ متابعات خاصة
لقي أكثر من شخصين مصرعهم وأصيب آخرون، جراء السيول الناجمة عن هطول الأمطار الغزيرة على العاصمة اليمنية المؤقتة عدن (جنوبي البلاد).
وأغرقت سيول الأمطار معظم الشوارع والأراضي في مناطق متفرقة من المدينة، وتسببت في انهيار بعض المنازل وجرف ممتلكات المواطنين.
وتناقلت مواقع التواصل صوراً وتسجيلات مصورة لحال الشوارع التي غمرتها المياه، حيث جرفت قوة السيول المنحدرة من الجبال المحيطة بالمدينة السيارات وحاصرت السكان داخل منازلهم.
وقال سكان لـ”يمن مونيتور”، إن الأمطار الغزيرة التي شهدتها المدينة لم يسبق أن حدثت من قبل، فقد تسببت في شل الحركة، وانقطاع الكهرباء عن معظم أحياء المدينة، وألحقت خسائر مادية وبشرية فادحة لا يمكن تعويضها”.
وأضافوا “أن مياه الأمطار أحدت خسائر وأضرارا كبيرة في الممتلكات والمنازل لا سيما العشوائية منها”.
وتوقع المركز الوطني للأرصاد في اليمن، باستمرار حالة عدم استقرار الأجواء في المناطق، ما يرجح هطول المزيد من الأمطار المصحوبة بالعواصف الرعدية خاصة على خليج عدن وأرخبيل سقطرى، كما تشمل السواحل الشرقية والجنوبية للبلاد.
من جهتها، وجهت الحكومة اليمنية، السلطة المحلية في عدن تشكيل لجان طوارئ لحصر الأضرار الناتجة عن سيول الأمطار في المحافظة.
وتعاني العاصمة المؤقتة عدن تعاني من بنية تحتية هشة جراء تعثر المشاريع، جراء الصراع الناتج عن سيطرة الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتياً على مؤسسات الدولة، وعدم السماح للحكومة الشرعية المعترف بها دولياً من العودة للمدينة لممارسة مهامها وتحسين الأوضاع والخدمات في المناطق المحررة من الحوثيين.

 https://youtu.be/rC_Jg2jHkmQ

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق