أخبار محليةغير مصنف

وزير الخارجية اليمني: يجب احراز تقدم حقيقي في اتفاق الحديدة قبل خوض مفاوضات

 خلال لقائه وزيرة خارجية مملكة السويد آن ليند يمن مونيتور/ متابعات خاصة
أكد وزير الخارجية اليمني محمد الحضرمي، على ضرورة احراز تقدم حقيقي في اتفاق الحديدة (مع الحوثيين) قبل الانتقال إلى جولة جديدة من المفاوضات.
جاء ذلك، خلال لقائه، اليوم الأربعاء وزيرة خارجية مملكة السويد آن ليند، في العاصمة السعودية الرياض.
وحسب وكالة الأنباء اليمنية الرسمية، فإن اللقاء بحث تطورات الأوضاع في اليمن وآفاق الحل السياسي.
وجدد وزير الخارجية إدانته للممارسات والانتهاكات التي تمارسها جماعة الحوثي في المناطق التي لا تزال تحت سيطرتها.
واتهم الحضرمي الحوثيين بممارسة الاعتداءات الجنسية ضد المعتقلات في سجون الجماعة، وتجنيد الأطفال، واستمرارها في رفض صيانة الخزان النفطي العائم في البحر الأحمر (صافر) تفاديا لوقوع كارثة بيئية، وكذلك إعاقتها لوصول المساعدات الإنسانية للمحتاجين.
ورحب الوزير اليمني بقرار مجلس الأمن الصادر أمس الثلاثاء، والذي جدد تأكيده على التزامه القوي بوحدة اليمن وسيادته واستقلاله وسلامة أراضيه.
من جانبها، عبرت وزيرة خارجية السويد عن دعمها للحكومة الشرعية اليمنية، مؤكدة أن بلادها ستبذل مساعيها وكل جهد ممكن للمساعدة في إيجاد حل سياسي للنزاع في اليمن.
وشددت على التزام بلادها بالاستمرار في دعم جهود المبعوث الأممي مارتن غريفيثس ودعم الجانب الإنساني للتخفيف من حدة الكارثة الإنسانية التي انتجتها الحرب.
وفي 13 ديسمبر/ كانون الأول 2018، توصلت الحكومة اليمنية والحوثيون، إثر مشاورات بالعاصمة السويدية ستوكهولم، إلى اتفاق يتعلق بحل الوضع بمحافظة الحديدة غربي البلاد، إضافة إلى تبادل الأسرى والمعتقلين، وفك الحصار عن مدينة تعز.
 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق