غير مصنف

وزير الدفاع اليمني يتعهد بتطورات جديدة في معركة استعادة الدولة خلال العام 2020

 الدفاع اليمنية تعهدت بحل مشكلة تأخير صرف مرتبات الجنود يمن مونيتور/ متابعات خاصة
تعهد وزير الدفاع اليمني، محمد المقدشي، بـ”تطورات جديدة” في معركة استعادة الدولة وتحرير ما تبقى من أراضي تحت سلطة الحوثيين خلال العام 2020.
جاء ذلك، في تصريح لصحيفة “٢٦ سبتمبر” الأسبوعية التابعة للجيش اليمني، ونشرته في عددها الصادر اليوم الخميس.
وقال وزير الدفاع اليمني، إن “العام الحالي سيكون عام النصر والبناء واستكمال معركة الكفاح الوطني لتحرير ما تبقى من تراب الوطن من المليشيا الحوثية المتمردة واستعادة الشرعية ومؤسسات الدولة”.
وأضاف “أن جهود التحرير والبناء ستتضاعف خلال المرحلة القادمة نحو الأفضل لتعزيز ما تحقق خلال الفترة الماضية من انجازات ومكاسب”.
وأكد الوزير اليمني اهتمام القيادة والحكومة اليمنية بدعم ورعاية مؤسسة الوطن الدفاعية التي تخوض معركة الوطن ضد المليشيا المتمردة والجماعات الارهابية والمشاريع الفوضوية.
ولفت إلى أن وزاته، تضع على رأس أولوياتها الاهتمام بالمقاتلين وجميع منتسبي القوات المسلحة مادياً ومعنوياً وتوفير الاحتياجات والامكانات اللازمة للمعركة بدءاً من العمل على انتظام صرف المرتبات في جميع المناطق.
وأوضح أن التواصل مع الحكومة مستمرا لمتابعة صرف المرتبات والعمل على معالجة مشكلات تأخير المرتبات.
كما أكد أن “المؤسسة العسكرية ستظل على العهد الذي قطعته على نفسها ولن تحيد عن القيام بواجباتها الدستورية والوطنية حتى تحقيق كامل الأهداف المنشودة وتحرير الشعب اليمني من جحيم الظلم والمعاناة التي خلّفتها مليشيا الحوثي”.
ويشهد اليمن للعام الخامس على التوالي، حرباً بين القوات الحكومية المعترف بها دوليا، والمدعومة بتحالف عربي تقوده السعودية من جهة، وبين المسلحين الحوثيين المدعومين من إيران والمسيطرين على العاصمة صنعاء ومحافظات أخرى.
 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق