أخبار محليةاخترنا لكمغير مصنف

الأمم المتحدة قلقة من تصاعدة العنف في الحديدة غربي اليمن

بيان صادر اليوم الثلاثاء، يمن مونيتور/ صنعاء/ خاص:
أبدت الأمم المتحدة، قلقها إزاء تصاعد العنف الذي تشهده محافظة الحديدة غربي اليمن خلال الأيام القليلة الماضية، حسب ما أفاد بيان صادر عن رئيس بعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحديدة (أونمها) ورئيس لجنة تنسيق إعادة الانتشار، الفريق أبهيجيت غوها.
وقال غوها في بيان صادر اليوم الثلاثاء، إن “ارتفاع عدد الغارات الجوية التي نُفذت خلال الـ 72 ساعة الماضية يتناقض بشكل واضح مع الهدوء النسبي الذي شهدته المنطقة في أعقاب إنشاء نقاط المراقبة”.
ولفت غوها في بيانه إلى “وقوع خسائر في الأرواح وتفاقم معاناة الشعب اليمني بسبب هذه الهجمات”.
وفي هذا السياق، أعرب الفريق أبهيجيت غوها عن القلق حيال تداعيات الغارات التي قال إنها “تهدد أيضا سلامة أعضاء لجنة تنسيق إعادة الانتشار”، وهي الجهة المسؤولة عن مراقبة وقف إطلاق النار.
وفي بيانه حث رئيس بعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحديدة (أونمها) جميع الأطراف على “الامتناع عن أي عملٍ قد يتعارض مع أحكام وروح اتفاق استكهولم، وعلى تجنب المزيد من تصعيد الموقف”.
وحث على “استخدام آلية التهدئة  التي أنشئت بدعم من بعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحديدة (أونمها) لحل الخلافات ودعم الجهود المستمرة للحفاظ على وقف إطلاق النار في الحُديدة”.
ولم يصدر تعليق من التحالف العربي الذي تقوده السعودية.
وكانت الأمم المتحدة قد توصلت إلى اتفاق بين الحكومة اليمنية والحوثيين  في ديسمبر/كانون الأول2018 في ستوكهولم السويسرية بخصوص الحديدة، وجرى في أكتوبر/تشرين الأول الماضي تشكيل لجان لمراقبة وقف إطلاق النار في الخطوط الأمامية للقتال.
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق