أخبار محليةغير مصنف

مسؤول إماراتي يدعو إلى “توخي الوضوح” في الأزمة اليمنية

رأى أنه حان الوقت للحوثيين لخفض التصعيد والبدء بمحادثات جديدة يمن مونيتور/ متابعات خاصة
دعا وزير الدولة للشؤون الخارجية في الإمارات أنور قرقاش، إلى “توخي الوضوح” بشأن الأزمة اليمنية.
وقال قرقاش في كلمته، أمس أمام منتدى أبوظبي الاستراتيجي، “الحوثيون رفضوا مقررات مؤتمر الحوار الوطني اليمني، وانقلبوا على الحكومة الشرعية، وسيستمر الصراع ما دام الحوثيون يتحدّون قرارات الأمم المتحدة”.
ورأى المسؤول الإماراتي أنه “حان الوقت للحوثيين لخفض التصعيد والبدء بمحادثات جديدة… الكُرة في ملعبهم في هذا الوقت الحاسم، وعلى المجتمع الدولي الإسهام في التوصل إلى حل سلمي للصراع من خلال دفع الحوثيين إلى المشاركة في مباحثات السلام وقطع السلاح والتمويل الذي يصل إليهم من إيران”.
ولفت إلى أن التحالف الذي تشارك فيه بلاده “سيبذل كل جهوده لتيسير العملية السياسية، وإطلاق المفاوضات، وسيستضيف المبعوث الأممي مارتن غريفيث في أبوظبي لهذا الغرض”.
يأتي ذلك، في الوقت الذي كررت فيه واشنطن دعوتها إلى وقف الأعمال العدائية باليمن وعودة جميع الأطراف لطاولة المفاوضات.
وفي وقت سابق، قالت الخارجية البريطانية، إن الوزير جيريمي هانت يرزو السعودية والإمارات، اليوم الاثنين، للضغط من أجل إنهاء الحرب في اليمن.
والأربعاء الماضي، أعلن المبعوث الأممي لليمن مارتن غريفيث، “تأجيل المشاورات التي كان من المفترض اجرائها نهاية الشهر الجاري حتى قبل نهاية العام”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق