رياضة

وفاة الإعلامي الرياضي “حسن بازياد” في حضرموت

مثل رحيله خسارة كبيرة للأسرة الرياضية والإعلامية  يمن مونيتور/ خاص
توفي اليوم الخميس، الإعلامي اليمني حسين محمد بازياد، في منزله بمدينة المكلا بمحافظة حضرموت شرق اليمن.
ونعى فرع نقابة الصحفيين اليمنيين بحضرموت وشبوة والمهرة، في وفاة الإعلامي الكبير” بازياد”، مشيرة إلى أن رحيله مثل خسارة كبيرة للأسرة الإعلامية والرياضية.
ويعد الصحافي “بازياد” واحداً من رموز الإعلام الرياضي في اليمن، حيث كان كاتباً مميزاً في العديد من الصحف، وصحافياً مخضرماً أفنى عمره في خدمة الإعلام اليمني والرياضة اليمنية بمختلف المناصب التي تولاها في حياته العملية.
ولد “بازياد” في مدينة المكلا بحضرموت، وتفتحت مواهبه على الكتابة في سن مبكر، واكتشفه الفقيد الصحفي محمد عبدالله فارع، وكان رياضيا في لعبة كرة الطائرة قبل الاتجاه إلى الإعلام.
له إسهامات مميزة في نشاط أجهزة الإعلام المحلية في الصحف، وعرفه الشارع من خلال تقديم رسالة حضرموت في الإذاعة والتلفزيون.
التحق بدورة المحررين الرياضيين العرب في دمشق عام 1986م، وشارك فيها بفعالية، كما كان مرافقا إعلاميا لبعثة منتخب اليمن للناشئين في دولة الكويت عام 1989م.
وتولى الفقيد عدة مسؤوليات إعلامية طوال مشواره الصحفي آخرها مدير عام إذاعة المكلا، كما كان حضوره ونشاطه في الإعلام الرياضي كبيرا مما جعله يتبوأ منصبًا رفيعًا في صحيفة الرياضة التي كانت تصدر عن مؤسسة الثورة للصحافة والطباعة والنشر إضافة إلى مرافقته للعديد من البعثات الرياضية اليمنية إلى الخارج.
 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق