فكر وثقافة

إدراج موقعين سعودي وعماني على قائمة التراث العالمي‎

جاء ذلك وفق ما أعلنته لجنة التراث العالمي التابعة لمنظمة اليونسكو، التي تعقد اجتماعها في البحرين في الفترة من 24 يونيو/حزيران الجاري، وحتى الرابع من يوليو/تموز المقبل.

يمن مونيتور/الأناضول

أدرجت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو)، واحة الأحساء في السعودية (شرق)، ومدينة قلهات التاريخية في عُمان (جنوب شرق) إلى قائمة التراث العالمي.
جاء ذلك وفق ما أعلنته لجنة التراث العالمي التابعة لمنظمة اليونسكو، التي تعقد اجتماعها في البحرين في الفترة من 24 يونيو/حزيران الجاري، وحتى الرابع من يوليو/تموز المقبل.
ومعقبا على الخطوة، قال سلطان بن سلمان بن عبد العزيز، رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بالسعودية، على موقع الهيئة، السبت، إن واحة الأحساء هي خامس موقع سعودي ينضم لقائمة التراث العالمي.
وتضم واحة الأحساء السعودية حدائق وقنوات ري وعيون مياه عذبة وبحيرة الأصفر ومباني تاريخية.
وفي عام 2008 أدرجت “اليونسكو” على قائمة التراث العالمي موقع “مدائن صالح” شمال غربي المملكة، و”حي الطريف” بالدرعية التاريخية عام 2010، و”منطقة جدة التاريخية” (غرب) عام 2014، ومواقع “الرسوم الصخرية” في موقعي جبة والشويمس بمنطقة حائل (شمال غرب)، عام 2015.
كذلك، قالت وكالة الأنباء العمانية، السبت، إن إدراج “مدينة قلهات” التاريخية هو الخامس للسلطنة على قائمة التراث العالمي بعد “قلعة بهلا” عام 1987، و”مدافن بات الأثرية” 1988، و”مواقع أرض اللبان” عام 2000، و”الأفلاج” 2006.
وتعد “مدينة قلهات” العمانية إحدى العواصم القديمة، وبها آثار مهمة وشواهد بعضها لا يزال باقيا إلى اليوم.
كما انضم موقع “تيمليش أوينغا” في كينيا إلى القائمة ذاتها ليكون بذلك ثالث موقع تختاره اللجنة من بين الترشيحات المعروضة عليها حاليا، والتي تضم 30 موقعا جديدا مرشحا لدخول القائمة. –

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق