الأخبار الرئيسيةعربي ودوليغير مصنف

روسيا تضاعف عدد الدبلوماسيين البريطانيين المطرودين من أراضيها

في إطار مطالبتها لندن تقليص عدد دبلوماسييها في روسيا. يمن مونيتور/ موسكو/ وكالات
قررت الخارجية الروسية، اليوم السبت، مضاعفة عدد الدبلوماسيين البريطانيين المطرودين من أراضيها، في إطار مطالبتها لندن تقليص عدد دبلوماسييها في روسيا.
وقالت الوزارة، في بيان نقلته وكالة “إنترفاكس” الروسية ” إن “موسكو أبلغت بريطانيا أنها قررت طرد عدد إضافي من الدبلوماسيين البريطانيين ليصل الإجمالي إلى 50”.
جاء القرار الروسي بعد يوم من مطالبة موسكو، لندن بتقليص عدد دبلوماسييها في روسيا إلى المستوى الذي تحظى به موسكو في المملكة المتحدة، كإجراء إضافي على خلفية تصاعد أزمة تسميم العميل الروسي المزدوج سيرغي سكريبال وابنته.
وفي وقت سابق، طردت روسيا 23 دبلوماسيا بريطانيا، ردا على قرار مماثل اتخذته بريطانيا ضد 23 دبلوماسي روسيا على أراضيها.
وفي الرابع من مارس/آذار، اتهمت بريطانيا روسيا بمحاولة قتل العميل الروسي المزدوج السابق سيرغي سكريبال (66 عامًا)، وابنته “يوليا” (33 عامًا)، على أراضيها، باستخدام “غاز الأعصاب”، وهو ما نفته موسكو، وقالت إنها تطالب بتحقيق مستقل وشفاف في الحادثة.
وثارت إثر ذلك أزمة دبلوماسية بين البلدين أعقبها تبادل لطرد الدبلوماسيين.
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق