أخبار محليةحقوق وحرياتغير مصنف

رابطة أهلية باليمن تطالب الحوثيين بالكشف عن مصير شيخ مسن مختطف لديها

اعتبرت إطالة أمد قية المختطفين والمحخفيين قسرا، دون حل عادل وعاجل لها واستمرار الصمت الدولي يزيد من ألآلام أمهات وأبناء وذوي المختطفين  يمن مونيتور/الحديدة/متابعة خاصة

طالبت رابطة أمهات المختطفين، مساء الجمعة، بالكشف عن مصير شيخ مسن اختطفه مسلحو الحوثي بمحافظة الحديدة غربي اليمن.
وقالت الرابطة في بيان حصل “يمن مونيتور” على نسخة منه، إنها تلقت بلاغا من أسرة المختطف “أبكر عبدالله عبده يحيى برخلي” (53 عاما) من محافظة الحديدة، يفيد بأن أسرة المختطف قلقة على استمرار اخفاء عائلهم المسن منذُ عامين  والذي يعاني من أمراض مزمنة.
وأضافت الرابطة في بيانها، أن مسلحي الحوثي، اختطفوا الشيخ المسن  من مديرية الزيدية في مارس 2016 م، ومع طول مدة إخفاءه يزداد خوف العائلة حول مصيره المجهول حتى اليوم.
واعتبرت إطالة أمد قية المختطفين والمحخفيين قسرا، دون حل عادل وعاجل لها واستمرار الصمت الدولي يزيد من ألآلام أمهات وأبناء وذوي المختطفين و يزيد من الانتهاكات الممارسة ضد المختطفين.
وحملت جماعة الحوثي المسلحة مسؤولية حياة وسلامة جميع المختطفين والمخفيين قسراً التي يجب أن تطلق سراحهم دون قيد أو شرط.
ومنذُ اجتياح جماعة الحوثي المسلحة للعاصمة صنعاء في 21 سبتمبر/ كانون أول 2014،  مارست وما تزال، اختطافات قسرية واسعة طالت عشرات النشطاء والمحامين والسياسيين والصحفيين، وزجت بهم في معتقلات سرية، تلقوا فيها أبشع أنواع التعذيب والإنتهاكات لحقوق الإنسان.
 
 
 
 
 
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق