أخبار محليةغير مصنف

محافظ حضرموت: تطهير وادي ” المسيني” تأمين لكامل مديريات المحافظة من العمليات الإرهابية

أعلن الجيش اليمني السبت الماضي، عملية عسكرية أطلق عليها “عملية الفيصل” لتحرير الوادي الواقع غرب مدينة المكلا، من تنظيم القاعدة يمن مونيتور/ حضرموت/متابعة خاصة

قال محافظ حضرموت، ” اللواء فرج سالمين البحسني”، اليوم السبت، إن تطهير وادي المسيني من الجماعات الإرهابية هو تأمين لكامل مديريات المحافظة أي عمليات إرهابية يخطط لها الإرهابيون لزعزعة الأمن والاستقرار.
وأكد “البحسني”، في تصريحات نشرتها صحيفة “الشرق الأوسط”، أن «معركة الفيصل» ضد الجماعات الإرهابية في أرياف المكلا انتهت تماماً بتحقيق كامل أهدافها، المتمثلة بتطهير وادي المسيني من الإرهابيين، وانتشار القوات العسكرية لحفظ الأمن والاستقرار على كامل امتداد المنطقة الاستراتيجية الهامة.
وأوضح محافظ حضرموت أن منطقة المسيني عبارة عن سلسلة جبلية وعرة التضاريس، وتبعد عن المكلا 100 كيلومتر، وفيها مواقع حصينة كانت الجماعات الإرهابية تتخذها مخابئ لها.
وأشار إلى وجود منبع للماء برأس الوادي، وهو الأمر الذي ساعد الإرهابيين على إقامة تحصينات لهم، وعمل مواقع عسكرية لتدريب عناصرهم وإعداد السيارات والمركبات المفخخة والعبوات والأحزمة الناسفة وتجهيز الانتحاريين، والدفع بهم لزعزعة الأمن والاستقرار في المكلا وبقية مدن حضرموت المجاورة.
وقال البحسني إن الجماعات الإرهابية تلقت خسائر كبيرة، وهناك أكثر من 20 قتيلاً ومجموعة كبيرة من الجرحى والأسرى، حيث تمكنت قوات النخبة من ضبط كومبيوترات ومتفجرات ووثائق أخرى ما زالت القوات الاستخباراتية تتحقق فيها ومعرفة الكثير حولها.
وكانت القوات الحكومية في اليمن، قد أعلنت الجمعة، تحرير وادي المسيني، أحد أهم معاقل تنظيم القاعدة بمحافظة حضرموت شرقي اليمن.
وكان الجيش اليمني قد أعلن السبت الماضي، عملية عسكرية أطلق عليها “عملية الفيصل” لتحرير الوادي الواقع غرب مدينة المكلا، من تنظيم القاعدة وتطهير ما تبقى من جيوب تستخدمه عناصر التنظيم مأوى لها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق