اخترنا لكماقتصادغير مصنف

الريال اليمني يواصل انهياره إلى أدنى مستوياته على الإطلاق

بزيادة 110% منذ بداية الحرب إذ كان بقيمة (215 ريال)، ما ساهم في زيادة التضخم وتفاقم مستويات الفقر. يمن مونيتور/ صنعاء/ خاص:
يتواصل انهيار الريال اليمني أمام العملات الأجنبية، مع أزمة إنسانية متصاعدة في البلاد منذ أكثر من ثلاثة أعوام على وقع حرب أهلية طاحنة قتلت أكثر من 10 آلاف وأصابت 50 ألف بجروح ووضعت ثلثي اليمنيين تحت خط الفقر.
وشهد الريال اليمني أسرع انهيار له على الإطلاق خلال العام 2017 الذي بدأ ساخطاً عليه، ووصلت قيمة الريال في ساعة متأخرة مساء الأربعاء حسب صيارفة في صنعاء إلى (455 ريالاً للدولار الواحد) و(121 ريالاً للريال السعودي الواحد).
وأشار المصرفيون لـ”يمن مونيتور”، إلى أنه وخلال اليومين الماضيين انهار الريال اليمني 7  ريالات دفعة واحدة، مقارنة بيوم الاثنين إذ كان سعر الدولار=447 ريالاً.
وشهد الدولار ارتفاعاً تصاعدياً منذ بداية الحرب في اليمن في مارس/آذار 2015، وحتى اليوم بزيادة 110% منذ بداية الحرب إذ كان بقيمة (215 ريال)، ما ساهم في زيادة التضخم وتفاقم مستويات الفقر.
وكان الريال اليمني في يناير/كانون الثاني 2017 بقيمة 335 ريالاً للدولار، مع وصول دفعة من نقود جديدة طبعت في روسيا.
وفي أغسطس/آب الماضي قرر البنك المركزي اليمني تحرير سعر صرف الريال اليمني، حيث سيحدد سعر العملة، وفقاً لآليات العرض والطلب، مؤكداً أنه لن يتدخل في تحديد قيمة سعر الصرف.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق