اخترنا لكمتراجم وتحليلاتغير مصنف

الآنسي يكشف لـ”نيويورك تايمز” عن طلب السعودية والإمارات من الإصلاح خلال الاجتماع

علقت الصحيفة بالقول: “حتى الآن، كان لديهم القليل من الحظ”. يمن مونيتور/ صنعاء/ ترجمة خاصة:

كشف الأمين العام لحزب الإصلاح عبدالوهاب الآنسي عن نتائج لقاء ولييّ عهد السعودية وأبوظبي الأخير الذي قال إنه كان “نقطة تحول”.
وفي تصريح عبر الهاتف لصحيفة نيويورك تايمز الأمريكيَّة، اليوم السبت، أشار الآنسي إلى أنه طُلب من الحزب التواصل مع من تبقى من “حزب المؤتمر الشعبي العام” (حزب الرئيس السابق علي عبدالله صالح) في صنعاء لبحث رؤية عمل معهم ضد الحوثيين.
وعلقت الصحيفة بالقول: “حتى الآن، كان لديهم القليل من الحظ”.
وقال الآنسي: “نحن ببساطة نواجه صعوبة بالغة في الوصول إليهم”. “هذه أوقات مربكة. وسوف نستغرق بعض الوقت للحصول على صورة واضحة لما يحدث فعلاً في صنعاء”.
وقالت الصحيفة الأمريكيَّة إن التحالف الذي تقوده السعودية سعى مؤخراً إلى إيجاد طُرق أخرى لزيادة الضغط على الحوثيين، حيث التقى هذا الشهر ولي العهد الأمير محمد بن سلمان من المملكة العربية السعودية ومحمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي من دولة الإمارات العربية المتحدة مع قادة من حزب الإصلاح.
وجاء تصريح الآنسي ضمن تقرير لـ”نيويورك تايمز” يشير إلى دخول حرب اليمن مرحلة مظلمة بعد مقتل الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح على يد الحوثيين مطلع شهر ديسمبر/كانون الأول الجاري.
وينشر “يمن مونيتور” ترجمة للتقرير في وقت لاحق.
المصدر الرئيس
Yemen’s War Enters a Dark Stage as Rebels Squeeze the Capital

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق