أخبار محليةغير مصنف

الخارجية اليمنية: إطلاق الحوثيين صاروخ على الرياض يمثل تحدياً لمجلس الأمن

الخارجيه اليمنية اعتبرت اطلاق الحوثيين للصاروخ تهديداً لمجلس الأمن الدولي. يمن مونيتور/ صنعاء/ متابعات خاصة
قالت وزارة الخارجية اليمنية، اليوم الثلاثاء، إن إطلاق الحوثيين للصواريخ على الرياض يمثل تحدياً لمجلس الأمن الدولي.
وقالت الخارجية، في بيان لها نقلته وكالة الأنباء اليمنية “سبأ”، إن هذا السلوك العدواني المتمثل باستهداف السعودية بالصواريخ الباليستية يعكس مدى الخطورة التي باتت تشكلها هذه الجماعة المتطرفة والدرجة التي وصل إليها النفوذ الايراني عليها”، لافتةً أن “استمرار إطلاق الصواريخ يؤكد أنها ليست مؤهلة لأن تكون شريك في السلام والاستقرار في اليمن.
وأشارت إلى أن “الحوثيين بإطلاقهم لصاروخ جديد على الرياض رغم التحذيرات الدولية والأممية دليل على تحدي الجماعة ومن خلفها إيران، للمجتمع الدولي وإصرارها على الاستمرار في الأعمال العدوانية المزعزعة للأمن والاستقرار في المنطقة والعالم واستمرار امدادها بالأسلحة في مخالفة صريحة لقرارات مجلس الأمن. 
وطالبت الخارجية اليمنية، المجتمع الدولي والدول الراعية ومجلس الأمن بـ”اتخاذ اجراءات صارمة ضد جماعة الحوثي وتصنيفها منظمة إرهابية ومحاسبة إيران والقوى والمنظمات الاخرى الداعمة لهذه المليشيات الدموية”، حسب ما ورد في البيان. 
وكان الحوثيون أعلنوا، في وقت سابق اليوم، إطلاق صاروخ بالستي على العاصمة السعودية الرياض، فيما أكدت قيادات التحالف العربي اعتراضه دون وقوع أي خسائر.
وقال “عبدالملك الحوثي”، زعيم الجماعة التي تحمل الاسم ذاته، مساء اليوم، إن “معادلة ردع جديدة سوف تستهدف المملكة العربية السعودية بعد قصف بالستي استهدف جنوب الرياض”.
وفي السياق ذاته، أدانت مجموعة السفراء المعتمدين لدى اليمن، إطلاق المسلحين الحوثيين صاروخ بالستي باتجاه العاصمة السعودية الرياض، مشيرين إلى أن أعمال الحوثيين المتمثلة في إطلاق هجمات صاروخية على المملكة، يشكل عقبة خطيرة أمام الحل السلمي في اليمن.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق