أخبار محليةغير مصنف

موجة نزوح كبيرة من صنعاء بعد أيام دامية بين الحوثيين وقوات “صالح”

يمن مونيتور/ صنعاء/ خاص:
تشهد العاصمة اليمنية صنعاء، منذ خمسه أيام، موجة نزوح غير عادية، مع شبه حظر تجوال تفرضه جماعة الحوثي بعد سيطرتها التامة على المدينة.
وتمكنت الجماعة المسلحة، أمس الاثنين، من تصفية الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح، وأبرز رجالاته بينهم قائد حراسته الخاصة ونجل شقيقه، طارق محمد عبدالله صالح.
وقال شهود عيان لـ”يمن مونيتور” إن كثيراً من الأهالي غادروا العاصمة صنعاء صباح هذا اليوم خشية أن تندلع مواجهات داخلية بالمدينة.
وأضافوا، أن بعض العائلات تركت منازلها بالكامل واضطرت للنزوح حفاظاً على أرواحها لاسيما في المناطق التي شهدت اشتباكات مسلحة هي الأعنف على الإطلاق.
وكشف مصدر ميداني لـ”يمن مونيتور” أن عمليات نهب واسعة تمت في وضح النهار لمنازل الرئيس الراحل صالح وعدد من منازل قيادات حزبه ومنازل مواطنين فروا منها عقب الاشتباكات التي دارت مؤخراً.
وقال الصليب الأحمر اليوم الثلاثاء، إن ضحايا الاشتباكات ارتفع إلى 234 والجرحى يفوق 400 جريح، خلال الأسبوع الفائت في صنعاء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق