أخبار محليةغير مصنف

ولد الشيخ معلقاً على أحداث صنعاء: يجب على الجميع الجلوس إلى طاولة المفاوضات

حسب بيان نشره على فيسبوك يمن مونيتور/ صنعاء/ متابعة خاصة:
معلقاً على ما تشهده العاصمة اليمنية صنعاء من اشتباكات بين الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق دعا المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ أحمد جميع الأطراف للجلوس إلى طاولة المفاوضات بشكل عاجل والانخراط في عملية السلام.
وأعرب ولد الشيخ، في بيان عن قلقه العميق إزاء تصاعد الأحداث في صنعاء ووقعها على المدنيين.
كما دعا المبعوث الأممي، جميع الأطراف إلى احترام التزاماتها بموجب القانون الدولي، والجلوس إلى طاولة المفاوضات.
وأضاف “نؤكد على موقفنا أن الدعم السياسي هو الطريق الوحيد للخروج من النزاع اليمني الطويل”.
وحذر “ولد الشيخ”، من الأثر الخطير للعنف المسلح ضد المدنيين.
يأتي ذلك في الوقت الذي يشتد القتال فيه بين الحلفيين اللدودين جماعة الحوثي المسلحة والقوات الموالية للرئيس السابق منذ ساعات مبكرة صباح اليوم السبت، وأسفر عن مقتل وإصابة العشرات.
واندلعت اشتباكات الأربعة الأيام الماضية في الأحياء الجنوبية والغربية للعاصمة صنعاء حسب مصادر محلية تحدثت لـ”يمن مونيتور”؛ وأطلق الحوثيون قذائف من مدفعية الهاون على منزل “طارق صالح” نجل شقيق الرئيس السابق وقائد حمايته الرئاسية.
وهذا التوتر ليس الأول بين تحالف (الحوثي/صالح) نهاية أغسطس/آب الماضي، بعد هجوم في صنعاء أدى إلى مقتل واحد من أبرز المساعدين لـ”صالح”، وتراجع التوتر بعد استعراضات للقوة بين الطرفين المسيطرين على صنعاء من سبتمبر/أيلول 2014.
 
 
 
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق