أخبار محليةغير مصنف

فرنسا تقول إن الحل السياسي في اليمن هو الوحيد القادر على إنهاء النزاع

حسب بيان عن الخارجية الفرنسية  يمن مونيتور/ صنعاء/ متابعة خاصة:
قالت الخارجية الفرنسية، إنَّ الحل السياسي في اليمن هو الوحيد القادر على حل الأزمة الإنسانية في اليمن.
وأشارت في بيان لها، اليوم الثلاثاء، إلى أنَّ توصيل المساعدات الإنسانية على نحو كامل وغير مشروط وبدون أي عراقيل إلى كل من يحتاجها يُعد واجبًا يُفرض على جميع الأطراف في اليمن. وذكّر رئيس الجمهورية والسيد جان إيف لودريان إبّان زيارتيهما إلى المملكة العربية السعودية بهذا الشرط.
ورحب البيان بقرار التحالف العربي بالسماح باستئناف الرحلات الجوية الإغاثية الإنسانية إلى مطار صنعاء. وقال إنه “يجب الآن توسيع نطاق هذا التدبير بأسرع وقت ممكن ليشمل المعابر البحرية، مع إيلاء الأولوية لميناء الحُديدة، وأحيلكم في هذا الشأن إلى تصريحِي بتاريخ 25 تشرين الثاني/نوفمبر”.
وقال البيان إنَّ فرنسا تسهم “على الصعيد الوطني في المساعدة الإنسانية وتحقيق الاستقرار في اليمن بمبلغ قدره 6.9 ملايين يورو في عام 2017. وتسهم كذلك في المساعدة الإنسانية التي يقدمها الاتحاد الأوروبي والتي تبلغ 51 مليون يورو لعام 2017”.
وأشار البيان إلى أنَّ “الحل السياسي هو الوحيد القادر على إنهاء النزاع وتحسين الوضع الإنساني باستمرار، ولذلك ندعم جهود الوساطة التي يبذلها المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن، السيد اسماعيل ولد الشيخ أحمد، بغية استئناف المفاوضات من أجل التوصل إلى تسوية شاملة وعادلة ومستدامة”.
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق