الأخبار الرئيسيةغير مصنف

الرئاسة اليمنية تنفي مزاعم تأجير ميناء عدن وجزيرة سقطرى

 نفت الرئاسة اليمنية، اليوم السبت، مزاعم عن تأجير السلطات الشرعية ميناء عدن، وجزيرة سقطرى، جنوب وجنوب شرقي البلاد. يمن مونيتور/ الرياض/ متابعات خاصة
 نفت الرئاسة اليمنية، اليوم السبت، مزاعم عن تأجير السلطات الشرعية ميناء عدن، وجزيرة سقطرى، جنوب وجنوب شرقي البلاد.
جاء ذلك على لسان مصدر مسؤول في مكتب الرئاسة اليمنية، نشرته وكالة الأنباء الحكومية سبأ”.
وفي الوقت الذي نفى المصدر أنباء حول تأجير ميناء عدن و جزيتي سقطرى وميون، أوضح أن” الحديث عن اتفاقات لا أساس لها من الصحة مطلقاً “.

وأضاف” المطبخ الانقلابي لمليشيات الحوثي وصالح هو من يروج لمثل هذه الأخبار الكاذبة والملفقة في محاولات للهروب من أزماته الداخلية وحرف انتباه الناس “.

وأكد المصدر أن عاصفة الحزم وإعادة الأمل التي يقودها التحالف لها أهداف واضحة ومعلنة يسعى اليها كل أطراف التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية، نافيا وجود أي خلافات مع دولة الامارات”.
وتابع” معركتنا مستمرة حتى إنهاء الانقلاب واستعادة الدولة وتحقيق أهداف التحالف العربي بعزم وثبات “.

وطالب المصدر وسائل الاعلام التوقف عن نشر مثل هذه الشائعات والتحقق من تلك الفبركات من المصادر الرسمية حتى لا تقع ضحية المطابخ الإعلامية الانقلابية المأزومة وتفقد مصداقيتها لدى جمهور متابعيها، حسب قوله”.
وخلال الأيام الماضية، تداولت مواقع إخبارية وناشطون على مواقع التواصل أنباء زعمت أن الرئاسة اليمنية اتفقت مع سلطات  أبوظبي على تأجير ميناء عدن وجزيرة سقطرى، لدولة الإمارات”.
 
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق