أخبار محليةغير مصنف

الجيش اليمني يعلن أن “قوات النخبة” حققت تقدماً نوعياً في معقل الحوثيين

أعلن الجيش اليمني، اليوم الخميس، أن قوات من “النخبة” بدأت أولى عملياتها في محافظة صعدة معقل جماعة الحوثي شمالي اليمن وحققت تقدماً نوعياً.

يمن مونيتور/ صنعاء/ متابعة خاصة:
أعلن الجيش اليمني، اليوم الخميس، أن قوات من “النخبة” بدأت أولى عملياتها في محافظة صعدة معقل جماعة الحوثي شمالي اليمن وحققت تقدماً نوعياً.
وأشار موقع الجيش اليمني (سبتمبر نت) إلى أن “قوات النخبة التي شكلها الجيش الوطني خلال الايام الماضية بدأت اليوم تنفيذ اولى عملياتها العسكرية” في بلدة “باقم” بمحافظة صعدة وحققت تقدماً نوعياً بالسيطرة على عدد من التباب والمرتفعات التي كان مركزاً للحوثيين.
ونقل الموقع عن مصادر ميدانية قولها إن هذه القوات تنتمي لـ”اللواء 102 واللواء 63 مشاة في الجيش الوطني”، وشنت صباح الخميس هجوما واسعا على البلدة من ثلاثة محاور تركز في القلب والشمال والشرق.
وقال سبتمبر نت: “احكمت قوات النخبة في الجيش الوطني بعد معارك ضارية مع المليشيا على تباب الخشم شمالا وتباب النمسا شرقا اضافة الى السيطرة وقطع خطوط إمداد المليشيا الانقلابية في المناطق الممتدة من ال صبحان وحتى عمق باقم في محور القلب”.
وأكد: “ان قوات النخبة في اللواء 63 مشاة احكمت سيطرتها على جبال ووادي الثعبان المحاذي لآل صبحان من الجهة الشمالية والواقع بين الخشم والنمسا”.
ونقل الموقع عن قائد قوات النخبة العقيد ناجي حمادي قوله “ان قوات الجيش الوطني تحقق تقدما نوعيا وفق الخطة المرسومة لها في جبهة باقم”. مضيفا “الأيام القادمة ستشهد مفاجآت كبيرة وحاسمة سيحكي عنها ميدان الأبطال في قوات النخبة”.
كما نقل عن أركان عمليات اللواء ٦٣ العقيد عماد الشهاب، قوله إن “قوات الجيش الوطني مسنودة بقوات التحالف العربي سيطرت على جبل سبهطل والتبة الحمراء”.
وقال الموقع إن الاشتباكات ما تزال مستمرة وقُتل عشرات الحوثيين، دون تقديم إحصائية محددة، كما لم يشر إلى الخسائر في القوات الحكومية.
ولم يصدر تعليق من الحوثيين حول هذه الاشتباكات.
 وتشهد اليمن منذ قرابة ثلاثة أعوام حربا عنيفة بين القوات الحكومية الموالية لهادي المسنودة بطيران التحالف العر بي، من جهة، ومسلحي الحوثي والقوات الموالية لهم، من جهة أخرى، مخلفة عشرات الآلاف من القتلى والجرحى، و3 ملايين نازح في الداخل، حسب تقديرات للأمم المتحدة، إضافة إلى تسببها بتفشي ظاهرة الفقر وانتشار للمجاعة في عدة مناطق بالبلاد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق