أخبار محليةغير مصنف

المعارك تتجدد بين المقاومة الشعبية والحوثيين في “شبوة” شرقي اليمن

تجددت صباح اليوم الاثنين المعارك بين المقاومة الشعبية بمحافظة شبوة شرقي اليمن والمسلحين الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق.

يمن مونيتور/ شبوة/ متابعة خاصة:
تجددت صباح اليوم الاثنين المعارك بين المقاومة الشعبية بمحافظة شبوة شرقي اليمن والمسلحين الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق.
وقالت مصادر في المقاومة إن أفرادها خاضوا معارك عنيفة صباح اليوم مع الحوثيين وقوات صالح في منطقة طوال السادة بمديرية عسيلان شمالي محافظة شبوة.
وأضافت المصادر أن المقاومة تمكنت من التصدي للحوثيين في منطقة طوال السادة بعد أن شنوا هجوما واسعا في محاولة منها لاستعادة السيطرة على المنطقة.
وفيما لم تورد المصادر حجم الخسائر في المواجهات فقد أسفرت معارك أمس الأحد بين الجيش والمقاومة من جهة والحوثيين من جهة أخرى في جبهتي عسيلان وبيحان بشبوة عن مقتل 12 من الحوثيين وقوات صالح وإصابة آخرين ومقتل أربعة من الجيش والمقاومة.
وذكر مصدر أن الحوثيين خرقوا بهجومهم هذا اتفاقاً مع قوات الشرعية أبرم في فبراير/الماضي الماضي ونص على تعليق المعارك في الطريق الحيوي أيام الأحد والثلاثاء والخميس لتأمين حركة المسافرين، مشيراً إلى أن القوات الشرعية اضطرت للرد على الهجوم ما أدى لاندلاع اشتباكات استمرت عدة ساعات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق