أخبار محليةغير مصنف

الزياني يصف استهداف جامع بـ “مأرب” اليمنية بالجريمة الإرهابية الشنيعة

دان مجلس التعاون الخليجي اليوم السبت، القصف الصاروخي الذي قامت به جماعة الحوثي المسلحة وحليفها صالح أمس الجمعة على جامع في مأرب شرقي اليمن. يمن مونيتور/الرياض/متابعة خاصة
دان مجلس التعاون الخليجي اليوم السبت، القصف الصاروخي الذي قامت به جماعة الحوثي المسلحة وحليفها صالح أمس الجمعة على جامع في مأرب شرقي اليمن.
وعبر الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي “عبد اللطيف الزياني”, عن إدانته الشديدة للقصف الصاروخي الذي قامت به جماعة الحوثي وصالح والذي استهدف أحد المساجد في مديرية صرواح بمحافظة مأرب اليمنية، وأدى إلى مقتل وجرح عشرات المصلين الأبرياء.
ووصف “الزياني” في بيان نشره موقع التعاون الخليجي على موقعه الإلكتروني، استهداف الجامع والمصلين بالجريمة الإرهابية الشنيعة التي تتنافى مع مبادئ الشريعة الاسلامية والقوانين الدولية.
وشدد الأمين العام على أن استهداف دور العبادة وسفك دماء الآمنين جريمة ارهابية وتصعيد خطير لا يمكن تبريره أو السكوت عليه.
وأكد وقوف دول مجلس التعاون مع الحكومة اليمنية، داعيا المجتمع الدولي الى إدانة مثل هذه الجرائم الارهابية البشعة، معبرا عن تعازيه الحارة لذوي الضحايا وللحكومة والشعب اليمني، متمنيا للجرحى الشفاء العاجل.
واستهدف جماعة الحوثي المسلحة والرئيس السابق علي عبدالله صالح، مساء أمس أحد مساجد محافظة مأرب شرقي اليمن.
وسقط العشرات من القتلى والجرحى بعد سقوط صاروخين موجهين على الجامع أثناء تجمع العشرات من المواطنين لتأدية صلاة الجمعة.
وأثار استهداف الجامع غضب الآلاف من اليمنيين واعتبروا ذلك جريمة إرهابية يجب ألا يفلت مرتكبيها من المحاسبة والعقاب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق