أخبار محليةالأخبار الرئيسيةغير مصنف

الحكومة اليمنية تجدد مطالبة الأمم المتحدة بنقل مكاتبها إلى عدن

جددت الحكومة اليمنية ، اليوم الثلاثاء، مطالبتها الأمم المتحدة بنقل مكاتبها الرئيسية، إلى العاصمة المؤقتة عدن، جنوبي البلاد، بدلا من صنعاء، الواقعة تحت سيطرة الحوثيين. يمن مونيتور/ الدوحة / متابعات خاصة
جددت الحكومة اليمنية ، اليوم الثلاثاء، مطالبتها الأمم المتحدة بنقل مكاتبها الرئيسية، إلى العاصمة المؤقتة عدن، جنوبي البلاد، بدلا من صنعاء، الواقعة تحت سيطرة الحوثيين.
جاءت المطالبة على لسان نائب وزير حقوق الإنسان، في الحكومة اليمنية، محمد عسكر، خلال لقائه مع نائبة المفوض السامي لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة،  كيت جيلمور، حسب وكالة الأنباء الحكومية اليمنية ” سبأ”.
وجدد عسكرخلال لقائه جيلمور على هامش المؤتمر الدولي لمقاربات حقوق الإنسان في حالات الصراع في الدول العربية المنعقد في العاصمة القطرية الدوحة ، دعوة حكومة بلاده  لها لزيارة اليمن وذلك للاطلاع عن قرب عن وضع حقوق الإنسان.

وأكد عسكر على أهمية نقل المراكز الرئيسية لمنظمات الأمم المتحدة إلى العاصمة المؤقتة عدن، مشيراً إلى أن الحكومة ستعمل على تذليل كافة الصعوبات لما من شأنه تسهيل عملها، خاصة، مؤكدا أن  استمرار المكاتب في صنعاء التي يسيطر عليها مليشيا الحوثي وصالح تؤثر على حيادية التقارير الصادرة عن تلك المنظمات. 

ولمرات عديدة سبق أن طالبت الحكومة اليمنية الأمم المتحدة بنقل مكاتبها الرئيسية من صنعاء إلى عدن، غير أنه لم يتم حتى اليوم.
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق