أخبار محليةاخترنا لكمغير مصنف

غارات جوية تحصد قيادات عسكرية للحوثيين اثناء اجتماعهم بذمار جنوبي صنعاء

أبلغت مصادر مؤكدة لمراسل “يمن مونيتور” بمحافظة ذمار جنوبي العاصمة اليمنية “صنعاء”، اليوم الأربعاء، إصابة قائد معسكر الحرس الجمهوري (سابقاً) في المحافظة فيما قتل وأصيب عدد الجنود والضباط بغارة جوي أثناء اجتماع داخل المعسكر. يمن مونيتور/ صنعاء/ خاص:
أبلغت مصادر ميدانية لمراسل “يمن مونيتور” بمحافظة ذمار جنوبي العاصمة اليمنية “صنعاء”، اليوم الأربعاء، إصابة قائد معسكر الحرس الجمهوري (سابقاً) في المحافظة فيما قتل وأصيب عدد الجنود والضباط بغارة جوي أثناء اجتماع داخل المعسكر.
وأشارت المصادر التي تربطها علاقة بالاجتماع إلى أن القائد العسكري يدعى ناصر حميد وأصيب أثر غارات جوية شنتها قوات التحالف العربي بقيادة السعودية صباح اليوم على معسكر الحرس الجمهوري غرب مدينة ذمار (وسط اليمن).
وقالت المصادر إن الغارات خلفت عددا من القتلى والجرحى بينهم ضباط وقيادات عسكرية وجنود كانوا في اجتماع داخل المعسكر، حيث شنت مقاتلا التحالف سبع غارات عنيفة عقبت بعدها انفجارات متتالية.
وقالت مصادر مقربة من الحوثيين لـ”يمن مونيتور” إن هناك تنسيقات مكثفة للبحث عن مقاتلين وتجنيد وأرسال مجندين جدد الى جبهات القتال، في ضل تكثيف التنسيق والزيارات المكثفة لمحافظة ذمار من قبل قيادات حوثية ووزراء من حكومة المخلوع صالح والحوثي.
حيث زار صباح اليوم محافظة ذمار وزير الأوقاف والإرشاد” شرف القليصي ” والذي عقد ندوة موسعة على قاعه المركز الثقافي بذمار ضمت عددا من القيادات الحوثية بالمحافظة.
وتمثل محافظة ذمار مخزن للمقاتلين الحوثيين ونفق معظم مقاتليهم من المحافظة في جبهات القتال الداخلية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق