الأخبار الرئيسيةغير مصنف

التحالف يقر باستخدام “ذخيرة عنقودية” ضد أهداف عسكرية حوثية محدودة

 أقر التحالف العربي الذي تقوده السعودية، اليوم الإثنين، استخدامه ذخيرة عنقودية بشكل محدود ضد أهداف عسكرية حوثية في اليمن. يمن مونيتور/ الرياض/ متابعات خاصة
 أقر التحالف العربي الذي تقوده السعودية، اليوم الإثنين، استخدامه ذخيرة عنقودية بشكل محدود ضد أهداف عسكرية حوثية في اليمن.
وقال التحالف في بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية الرسمية ” واس” إن “قواته قامت بإجراء تحقيق بشأن استخدام الذخائر العنقودية من نوع (BL-755) بريطانية الصنع في اليمن، والتواصل مع الجانب البريطاني والجهات الأخرى، مشيرا إلى أنه تم استخدام  هذا النوع من الذخائر بشكل محدود ضد أهداف عسكرية مشروعة لحماية حدود السعودية من القصف والاعتداءات المتكررة من قبل مليشيا الحوثي على المدن والقرى السعودية مما نتج عنه سقوط ضحايا من المدنيين اليمنيين.
وأضاف البيان ” يجب التذكير أن القانون الدولي لا يحظر استخدام الذخائر العنقودية، ولكن قامت بعض الدول بالالتزام بعدم استخدام ذلك من خلال الانضمام إلى اتفاقية الذخيرة العنقودية لعام 2008م.
وتابع البيان أن ”  السعودية وجميع دول التحالف ليسوا أعضاءً في هذه الاتفاقية، وبالتالي فإن استخدام قوات التحالف لهذا النوع من الذخائر لا يعد مخالفاً لأحكام القانون الدولي.
ومضى بالقول إن ”  قوات التحالف تدرك بشكل كامل أهمية الالتزام بمبادئ القانون الإنساني الدولي عند استخدامها لهذا النوع من الذخائر، ولذا لم يتم استخدامها في المناطق السكنية المدنية.
واختتم البيان قائلا إن ” حكومة السعودية  قد قررت إيقاف استخدام الذخائر العنقودية من نوع (BL-755)، وأبلغت حكومة المملكة المتحدة بذلك.
وكان الحوثيون ومنظمات حقوقية قد اتهموا التحالف العربي بوقت سابق باستخدام ذخائر وقنابل عنقودية بعدة مناطق باليمن، ما تسبب بسقوط ضحايا مدنيين.
ويشن التحالف العربي منذ مارس/ آذار من العام 2015 غارات جوية مكثفة على مواقع عسكرية تابعة للحوثيين والقوات الموالية لهم بعدة مناطق في اليمن ؛ غير أنها تتسبب في بعض الحالات بسقوط ضحايا مدنيين.
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق