عربي ودوليغير مصنف

البرلمان العربي يدين “التصريحات العدوانية” الإيرانية تجاه اليمن والبحرين

أدان رئيس البرلمان العربي مشعل السلمي، اليوم الأحد، ما أسماه بـ”التصريحات العدوانية اللامسئولة”، المنسوبة لمسؤولين إيرانيين، واصفًا إياها بأنها تضمنت “مساسًا” بالسيادة اليمنية والبحرينية.

يمن مونيتور/ القاهرة/ وكالات:
أدان رئيس البرلمان العربي مشعل السلمي، اليوم الأحد، ما أسماه بـ”التصريحات العدوانية اللامسئولة”، المنسوبة لمسؤولين إيرانيين، واصفًا إياها بأنها تضمنت “مساسًا” بالسيادة اليمنية والبحرينية.
وكان مسئول العلاقات العامة في جهاز الحرس الثوري الإيراني العميد رمضان شريف، قال يوم الخميس الماضي أن “الانتصار في حلب سيمهد لتحرير الموصل وتسوية أزمتي اليمن والبحرين”، في تليمح إلى إمكانية التدخل في البلدين.
وفي بيان اليوم، قال السلمي إنه “يدين التصريحات العدوانية اللامسؤولة التي صدرت عن المسؤولين الإيرانيين في اليومين الماضيين، والتي جاءت في أعقاب الانتصارات الدموية المزعومة في حلب، وتضمنت المساس بسيادة وأمن دولتين عربيتين شقيقتين هما البحرين واليمن”.
وطالب “السلمي” طهران بـ”الكف عن التدخل في الشئون الداخلية لليمن والبحرين، والتوقف عن تأجيج الطائفية، ودعم جماعات إرهابية وميليشيات انقلابية مسلحة، ترتكب أعمالًا إرهابية في هاتين الدولتين”، وفق قوله.
ودعا السلمي، المجتمع الدولي، إلى “رفض واستنكار التصريحات الإيرانية العدوانية”، واعتبرها “تهدد أمن وسلامة المنطقة العربية، والأمن والسلم الدوليين”.
وتقاتل مليشيات تابعة للحرس الثوري الإيراني بجانب نظام بشار الأسد في سوريا، وفي مايو الماضي، اعترف “عين الله تبريزي”، المستشار في “فيلق كربلاء”، التابع لـ”الحرس”، بمقتل ألف و200 عسكري تابع لقوات بلاده في سوريا منذ عام 2012.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق