صحافةغير مصنف

تجدد الحراك الدولي والتقدم العسكري للشرعية في اليمن أبرز اهتمامات الصحف الخليجية

أبرزت الصحف الخليجية اليوم الأحد العديد من القضايا في الشأن اليمني وعلى رأسها تجدد الحراك الدولي في الشأن للرباعية الدولية التي ستعقد اجتماعا اليوم في الرياض بالإضافة إلى تقدم القوات الحكومية في صعدة معقل الحوثيين شمالي اليمن. يمن مونيتور/وحدة الرصد/خاص
أبرزت الصحف الخليجية اليوم الأحد العديد من القضايا في الشأن اليمني وعلى رأسها تجدد الحراك الدولي في الشأن  اليمني للرباعية الدولية التي ستعقد اجتماعا اليوم في الرياض بالإضافة إلى تقدم القوات الحكومية في صعدة معقل الحوثيين شمالي اليمن.

ونشرت صحيفة “عكاظ” السعودية تصريحات مستشار الرئيس اليمني، عضو لجنة المشاورات محمد العامري تأكيده على تعثر الجهود السياسية الرامية لتحقيق السلام في ظل تعنت الميليشيات الانقلابية، ورفضها استئناف المفاوضات على قاعدة القرارات الدولية.
وقال العامري  إن مبعوث الأمم المتحدة إسماعيل ولد الشيخ أحمد لم يقدم أية مبادرات جادة تلتزم بالمرجعيات حتى اللحظة، وهذا يعني أن العملية السياسية متعثرة، مرجعا أسباب تعثر الحل السياسي إلى سببين رئيسيين، أبرزهما تعنت الميليشيات الانقلابية وقيامها بتشكيل حكومة تمرد والاستمرار بالعنف والدفع بتعزيزات عسكرية إلى الجبهات، أما
وأوضح أن السبب الثاني غياب الدور الجدي للأمم المتحدة عبر تقديم مبادرة حل تواكب المرجعيات الثلاث، مؤكداً أن الحكومة تؤيد السلام وقدمت من أجل تحقيقه تنازلات جوهرية لحقن دماء الشعب اليمني.
وأوردت صحيفة “البيان” الإماراتية استكمال الجيش اليمني تحرير منطقة مندبة الاستراتيجية في محافظة تعز، إثر معارك طاحنة، قتل فيها عشرات المتمردين، في وقت بدأت قوات الشرعية بالتوجه إلى مركز مديرية باقم، فيما تواصلت المواجهات في مدينة تعز.
وتمكن الجيش اليمني من تحرير جميع المواقع المطلة علي مركز مديرية باقم، بما فيها منطقة مندبة الاستراتيجية بالكامل بمحافظة صعدة.
وأكدت مصادر عسكرية أن الجيش في جبهة علب بدأ الزحف باتجاه مركز مديرية باقم وبقية مناطق المديرية، تمهيداً لتحرير جميع مناطق المحافظة.
وأكدت صحيفة “الراية” القطرية إن الجيش اليمني تمكن  أمس، من إكمال سيطرته على منطقة “مندبة” الإستراتيجية في مديرية باقم الحدودية مع السعودية في أقصى شمال اليمن، حيث المعقل الرئيس للحوثيين في صعدة.
وأفاد مصدر ميداني في جبهة “علب” بصعدة بأن قوات اللواء الخامس حرس حدودي”موالي للشرعية”، شّن هجوماً واسعاً على ما تبقى من مواقع المتمردين الحوثيين وكتائب المخلوع علي صالح في منطقة مندبة، البوابة الشمالية لمديرية “باقم” الواقعة على بعد 90 كلم تقريباً من مركز محافظة صعدة .
من جانبها أبرزت صحيفة “الرياض” السعودية المحاولات اليائسة لوفد مليشيات الحوثي لإيجاد اعتراف دولي بحكومة الانقلاب في صنعاء بين الجماعة وحزب المخلوع علي عبدالله صالح، ولا زالت هذه التحركات رهينة الفشل حيث لاقت حكومة الحوثيين استنكاراً دولياً واسعاً ولم تسجل أي اعتراف دولي، عدا شبه الاعتراف الإيراني، فيما الموقف الروسي لا يزال مؤيدًا للشرعية اليمنية، ولم تحرك زيارتهم إلى الصين أي ساكن، ولم تضف إلى مسعاهم أي جديد.
وبحسب الصحيفة زار وفد الميليشيات العاصمة الروسية موسكو والتقى نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف، وهي العاصمة الدولية الثانية بعد بكين خلال أسبوعين حيث اجتمع الوفد مع مسؤولين بوزارة الخارجية الصينية، وفق زعم وسائل إعلام تابعة للمليشيات الحوثية، ولم ينتج عن هذه الاجتماعات أي تحرك دبلوماسي داعم لحكومة الانقلاب في صنعاء.
وتحت عنوان “الرياض تستضيف اليوم اجتماعاً دولياً حول اليمن” أفادت صحيفة “الخليج ” الإماراتية إن اللجنة الرباعية  الدولية بشأن الأزمة اليمنية ستعقد اليوم أجتماعا في الرياض اجتماعاً لمناقشة خريطة الطريق المفترضة لحل الأزمة في البلاد، في وقت تستمر فيه الأعمال العسكرية ويمضي الانقلابيون في إجراءاتهم الأحادية المعرقلة لجهود السلام، بينما يتمسك الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي وحكومته الشرعية بمرجعيات الحل الأساسية المتمثلة في المبادرة الخليجية وآلياتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل وقرار مجلس الأمن 2216.
ويقف وزراء خارجية دول الرباعية، وهي أمريكا وبريطانيا والسعودية والإمارات، ومبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن، أمام حالة من الانسداد في المسار السياسي، تغيب معه أي مؤشرات لتحريك الجمود فيه، أو إشارات إيجابية من أطراف الأزمة في البلاد، مع استمرار الأعمال العسكرية وتفاقم الوضع الإنساني الكارثي في اليمن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق