أخبار محليةالأخبار الرئيسيةغير مصنف

الحكومة اليمنية تبلغ ” ولد الشيخ ” بإمكانية مقابلة ” هادي ” في عدن

 أبلغت الحكومة اليمنية، اليوم السبت، المبعوث الأممي،  إسماعيل ولد الشيخ، بإمكانية مقابلته للرئيس عبدربه منصور هادي، في العاصمة  المؤقتة عدن، جنوبي البلاد. يمن مونيتور/عدن/متابعات خاصة
 أبلغت الحكومة اليمنية، اليوم السبت، المبعوث الأممي،  إسماعيل ولد الشيخ، بإمكانية مقابلته للرئيس عبدربه منصور هادي، في العاصمة  المؤقتة عدن، جنوبي البلاد.
ونقلت قناة الجزيرة الفضائية القطرية عن مصادر لم تسمها قولها إنه ” تم إبلاغ ولد الشيخ، بإمكانية مقابلة هادي في عدن، دون ذكر المزيد من التفاصيل.
يأتي هذا في الوقت الذي تواردت فيه الأبناء بوصول ولد الشيخ إلى العاصمة السعودية الرياض، بعد ساعات قليلة من مغادرة هادي ووصوله لعدن.
وكانت  مصادر قد أفادت بوقت سابق اليوم  (يمن مونيتور) إن هادي وصل برفقة مسؤولين حكوميين إلى عدن في زيارة لا يعرف إن كانت ستكون نهائية أم مؤقتة كسابقاتها.
وتحول الأوضاع الأمنية المضطربة في كبرى مدن الجنوب، دون إقامة دائمة للرئيس والحكومة هناك، إذ تعرض مقر الأخيرة للقصف مطلع أكتوبر/ تشرين أول من العام الماضي، كما تشهد المدينة اغتيالات متكررة تطال قيادات محسوبة على الحكومة الشرعية، أغلبها عسكرية.
وبين حين وآخر، ينفذ مسؤولون حكوميون زيارات قصيرة للمدن المحررة وعلى رأسها عدن (جنوب) ومأرب (شرق)، فيما بقيت العاصمة السعودية الرياض هي المقر شبه الدائم للرئاسة والحكومة.
وسبق زيارة هادي تغييرات عسكرية كبيرة أطاحت بقيادات عتيدة واستبدلتها بآخرين وصفوا بأنهم من المقربين منه، عدّها مراقبون خطوة نحو حسم المعركة عسكرياً بعد الغموض الشديد الذي يلف مستقبل الحل السياسي للأزمة التي تعصف بالبلاد منذ قرابة عامين.
وتتجه الأنظار صوب معركة تعز، وسط البلاد، باعتبارها مفتاح الحسم للمعضلة اليمنية، وقد تكون زيارة الرئيس تصب في هذا الاطار. وفق مراقبين
وأجرى هادي خلال اليومين الماضيين إصلاحات شملت لجنة صرف رواتب العسكريين وفقاً لكشوفات ترفع من جبهات القتال، لحل مشكلة الازدواج في الصرف، وكذا انتظام تسليم الرواتب شهرياً، التي شكلت خلال الأشهر الماضية واحدة من المشاكل التي تواجه الحكومة الشرعية.  
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق