أخبار محليةغير مصنف

الأمم المتحدة: السفينة الإماراتية التي هاجمها الحوثيون “لم تكن سفينة مساعدات إنسانية”

قالت الأمم المتحدة، إن السفينة الإماراتية التي هاجمها الحوثيون، السبت الماضي، لم تكن سفينة مساعدات إنسانية. يمن مونيتور/ نيويورك/ متابعة خاصة
قالت الأمم المتحدة، اليوم الثلاثاء، إن السفينة الإماراتية التي هاجمها الحوثيون، السبت الماضي، لم تكن سفينة مساعدات إنسانية.
ونقلت وكالة الأناضول التركية، عن نائب المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة، فرحان حق، في تصريحات للصحفيين بمقر المنظمة الدولية في نيويورك، أن “السفينة الإماراتية التي هوجمت قرب ميناء عدن باليمن “لم تكن سفينة مساعدات إنسانية”، وذلك بعد يوم من إعلان الأمم المتحدة التحقق من هوية السفينة قبل إصدار أي تعليق.
ولم يحدد المسؤول الأممي على وجه الدقة أن السفينة “حربية”، كما أعلن الحوثيون يوم مهاجمتها.
وكان التحالف العربي أعلن أن سفينة “سويفت” تتبع شركة الجرافات البحرية الإماراتية، واستهدفها الحوثيون خلال إحدى رحلاتها المعتادة من وإلى مدينة عدن لنقل المساعدات الطبية والإغاثية وإخلاء الجرحى والمصابين المدنيين لاستكمال علاجهم خارج اليمن”.
وقال في بيان إنه “أنقذ مدنيين بعد تعرض سفينة إماراتية تقوم بمهمات إنسانية من وإلى محافظة عدن لهجوم من الحوثيين.
وتتضارب جميع الأطراف في تحديد موقع السفينة لحظة الهجوم، ففي حين أعلنت الأمم المتحدة أنها هوجمت قرب ميناء عدن، يقول التحالف إن الهجوم كان قبالة مضيق باب المندب، فيما يقول الحوثيون إنها هوجمت قبالة ميناء المخا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق