الأخبار الرئيسيةغير مصنف

أحزاب يمنية تطالب بتأجيل المشاورات حتى تنفيذ القرار (2216) “دون شروط”

طالبت الأحزاب والتنظيمات السياسية اليمنية، اليوم الثلاثاء، القيادة السياسية والحكومة بتأجيل المشاورات حتى تنفيذ القرار 2216 دون شروط. يمن مونيتور/ متابعات خاصة
طالبت الأحزاب والتنظيمات السياسية اليمنية، اليوم الثلاثاء، القيادة السياسية والحكومة بتأجيل قرار المشاركة في الجولة الجديدة من مشاورات السلام المقرر عقدها في الكويت منتصف يوليو الجاري، حتى يعلن الحوثيون وحلفاؤهم الالتزام الصريح بتنفيذ قرار مجلس الأمن رقم 2216 دون شروط مسبقة وبإشراف دولي واقليمي.
وأكد بيان صادر عن 9 أحزاب ونشرته وكالة “سبأ” الرسمية، على ضرورة تنفيذ إجراءات بناء الثقة بما في ذلك الإفراج عن المعتقلين وفك الحصار عن المدن وفتح المنافذ الآمنة والالتزام بالمحاور الخمسة التي تشكل أجندة المشاورات.
واتهمت الأحزاب من تسميهم بـ”ميليشيا الحوثي وصالح الإنقلابية، بـ”الإصرار المتعمد على عرقلة مسار المشاورات وحرفها عن مسارها الطبيعي القائم على المرجعيات الثلاثة (قرار 2216، المبادرة الخليجية، ومخرجات الحوار الوطني).
ودعا البيان إلى “الالتزام بالمحاور الخمسة التي تشكل أجندة المشاورات حسب التراتبية المنطقية لها، الانسحاب من المحافظات، تسليم السلاح، عودة مؤسسات الدولة، الإفراج عن المعتقلين، استكمال العملية السياسية من حيث توقفت، إضافة إلى تحديد سقف زمني للمشاورات يلتزم به الطرفان.
وأكدت الأحزاب والتنظيمات السياسية “حرصها على تحقيق سلام دائم وشامل ينهي معاناة الشعب اليمني”، لافتة إلى وجوب أن “يقوم هذا السلام على أسس ثابتة وقوية تضمن استمراره وديمومته”.
والأحزاب الموقعة هي: التجمع اليمني للإصلاح، الحراك الجنوبي السلمي، حزب العدالة والبناء، التنظيم الوحدوي الناصري، حزب التضامن الوطني، المؤتمر الشعبي العام المؤيد للشرعية، حزب الرشاد اليمني، الحزب الاشتراكي اليمني، وحركة النهضة للتغيير السلمي. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق