أخبار محليةغير مصنف

محافظ “مأرب” يحذر من أي تفاوض يبقي السلاح بيد الحوثي وصالح

حذر محافظ محافظة “مأرب” شرقي اليمن “سلطان العرادة” من أن أي حوار أو تفاوض يبقي على السلاح مع مسلحي الحوثي وصالح.

 يمن مونيتور/الرياض/متابعات
حذر محافظ محافظة “مأرب” شرقي اليمن “سلطان العرادة” من أن أي حوار أو تفاوض يبقي على السلاح مع مسلحي الحوثي وصالح.
وقال “العرادة” في حوار مع صحيفة “الحياة” اللندنية  أياً كان نوع السلاح ، فهو بمثابة القنبلة الموقوتة التي ستنفجر في أي لحظة، وستعود بانتكاسة على الوضع المحلي والإقليمي بأخطر مما هي عليه اليوم.
واعتبر “العرادة” أي حوار مقبل بين اليمنيين يرتكز على ثلاثة أسس هي المبادرة الخليجية بآلياتها التنفيذية، ومخرجات الحوار الوطني، والقرار الأممي 2216، مبيناً أن من يحاول الخروج عنها فهو يحاول الخروج عن الإجماع الوطني، وسيغرد خارج السرب.
وأكد إن الغالبية العظمى من مأرب تحررت من قبضة المسلحين الحوثيين  وأتباع الرئيس اليمني السابق علي صالح، وإن ما تبقى هو جزء «بسيط» من مديرية صرواح، لافتاً إلى خطة عسكرية لتحريرها خلال أيام، نافياً بشدة وجود أي خيانة من الداخل في ضرب معسكر قوات التحالف بمأرب بصاروخ «توشكا» من الحوثيين.
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق