فكر وثقافة

مكتبة مصرية تستضيف الكاتب محمد الوصابي  للحديث عن تاريخ الأدب اليمني

يمن مونيتور/قسم الأخبار

تستضيف مكتبة القاهرة في تمام الساعة السابعة مساء الخميس المقبل، الكاتب اليمني محمد علي الوصابي، للحديث عن تاريخ الأدب اليمني.

ووفقا للصحيفة الأهرام المصرية: شهدت الأربعينات من القرن العشرين، انعطاف في تاريخ الأدب العربي المعاصر في اليمن، تميزت بظهور جيل جديد من الأدباء والمثقفين الذين حملوا على مناكبهم مهمة الانتقال بالأدب من ظلام الخمول والركود إلى نور النهضة الأدبية التي سبقهم إلى رحابها إخوانهم من أدباء مصر ولبنان وسورية.

وقال الوصابي، إن أدباء اليمن لم يكتفوا في تلك الحقبة المهمة من التاريخ المعاصر، بحمل مهمتهم الأدبية الجليلة، فقد وظفوها لتحقيق غايات كرسوا لها نضالهم الدؤوب الذي عرضهم للسجن والقتل والتشريد، وفي مقدمة تلك الغايات الانتقال بشمال اليمن من الحكم المطلق المستبد لنظام الإمامة المتخلف، إلى نظام حكم دستوري، يخفف حدة الاستبداد وطوابعه، ومن براثن الجهل والمرض والفقر، إلى حياة أكثر عدالة.

وكان الوصابي قد صدر له خلال الفترة الماضية عن دار تكوين للنشر بالقاهرة رواية «فارس الحصان الأشهب».

ويعتبر الوصابي أحد كتاب اليمن الذين ناقشوا قضايا المجتمع اليمني وعاداته، وتقاربها أو اختلافها مع الثقافات العربية.

ويقول الوصابي إن الجاليات اليمنية المنتشرة بين دول العالم لا تزال تحتفظ بتراثها وتقاليدها وأزيائها، وأنه يسعى خلال الفترة المقبلة لجمع السير الشعبية اليمنية في كتاب، للحفاظ عليها لأبناء الأجيال القادمة خاصة بعد أن ضاع اغلبها بسبب الحرب، ووجه التحية إلى مصر، بيت العرب والعالم ، لاحتضانها المفكرين والأدباء من كل أجناس الأرض.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى