أخبار محليةغير مصنف

اشتباكات بين حرس هادي والمقاومة الشعبية تقتل طفلاً وتصيب مسناً في عدن جنوبي اليمن

أدى قتال عنيف أمس الأحد بين قوات الحرس الرئاسي التابع للرئيس عبدربه منصور هادي، في قصر المعاشيق ومسلحون تابعون للمقاومة الشعبية إلى مقتل  طفل و إصابة مسن في عدن جنوبي اليمن. يمن مونيتور/ عدن/ خاص

أدى قتال عنيف أمس الأحد بين قوات الحرس الرئاسي التابع للرئيس عبدربه منصور هادي، في قصر المعاشيق ومسلحون تابعون للمقاومة الشعبية إلى مقتل  طفل وإصابة مسن في عدن جنوبي اليمن.

وقال شهود عيان لـ”يمن مونيتور” إن طفلاً يدعى “عمر مختار” لقي مصرعه برصاصة طائشة في منطقة (الخساف) أثناء وقوفه أمام منزله، فيما أصيب رجل مسن اسمه “محمد عبدالرحمن المصنف” برصاصة راجعة.

وذكر مصدر محلي لـ”يمن مونيتور” أن “عناصر من المقاومة الجنوبية، اشتبكوا مع الحرس الرئاسي على خلفية استبدالهم بقوة عسكرية عادت من الإمارات مؤخراً، لحماية قصر المعاشيق الرئاسي”.

وشكى أفراد المقاومة لمراسل “يمن مونيتور” في عدن من ما أسموه “عمليات إقصاء وتهميش طالت ضحايا الهجوم الانتحاري الذي استهدف نقطة معاشيق شهر يناير الماضي، وحاجة بعض الجرحى للعلاج في الخارج”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق